>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

الجسد الحقوقى المريض

3 سبتمبر 2017

بقلم : سعيد عبد الحافظ




يجد المرء نفسه مندهشًا إزاء سطحية بعض من يفترض فيهم ثقافة حقوقية رفيعة المستوى، فمن غير المقبول أن يجهل المتخصصون الفرق الواضح بين الحقوقى والتنموى، الفرق شاسع رغم المقاربة بينهما فى المدرسة الحديثة، ومن غير المعقول أن نفسر الماء بالماء أو أن يتصدر المقال تعريف للمصطلحات كتلك التى تأتى فى صدر القوانين.
على أية حال وتجنبًا للتفسير المخلوط بالهوى قصدت بالمؤسسات الحقوقية فى حديثى عن الحركة الحقوقية - رغم سابق توضيحى - تلك المؤسسات التى يتضمن اسمها حقوق الإنسان أو تلك المراكز والشركات بأنواعها المختلفة التى يتضمن اسمها أيضًا حقوق الإنسان، وتركز أنشطتها على حقوق الإنسان المدنية أو السياسية دون سواها، وهى منظمات لا تولى اهتمامًا للحقوق الاقتصادية والاجتماعية إلا فيما ندر، وهى تحديدًا تلك المنظمات التى قامت أغلبها على أنقاض حزب العمال الشيوعى أو تنظيمات اليسار المتطرف، والمعلوم أنها ركبت قطار حقوق الإنسان فى نهاية الثمانينيات بعد توقف التمويل القادم من الاتحاد السوفيتى.
وهنا نحن نتحدث عن جزء من تاريخ الحركة الحقوقية ونوصفه بكل تجرد دون تعميم أو الوقوع فى فخ التشهير، كما ألمح أحد الحقوقيين من المنتمين لتنظيم الاشتراكيين الثوريين ممن بدلوا فانلة الاتحاد السوفيتى بقميص الأمريكان بعد توقف التمويل السوفيتى لتنظيمات اليسار فى مصر.
ولأننا نريد البحث عن العلاج المناسب للجسد الحقوقى المريض، لم يكن فى نيتنا ثمة تشهير، لأن معنى التشهير اصطلاحًا هو الحديث بسوء أو ذكر مساوئ شخص وفضحه وهذا لم يحدث، لأن فساد بعض النشطاء الحقوقيين الذى وصل لساحات المحاكم فى بعض حالات منه لا يمكن انكاره إلا إذا كنا متواطئين بتجميل الصورة، أو أن البعض متأثر بأفلام السينما عن عصابات المافيا، ويتعامل بقواعد المافيا التى تقضى بتصفية من يخرج عن جماعتها.
الأمر لا يستحق كل هذه المشاحنات وردود الأفعال العصبية فالكلمة تقارعها الكلمة والحجة تدحضها الحجة، عدا ذلك فالأمر أشبه باستعراض عضلات وبلطجة فكرية لقمع الرأى الآخر، ولاشك أن الجسد الحقوقى المنهك أرهقته الممارسات الضارة للحقوقيين أنفسهم كما أوضحت، وردًا على تساؤلات البعض لماذا لم أحمل الدولة قدرًا من المسئولية إزاء تدهور الحركة الحقوقية.
أعتقد أن الدولة تتحمل قدرًا كبيرًا وتقع مسئوليتها الكبرى فى تراخيها طوال هذه السنوات عن ممارسة دورها وفرض سيادتها فى بسط سيادة القانون على تلك الكيانات التى خالفت القانون تحت سمعها وبصرها، إذ لاشك أن هذا التراخى أضعف من سلطة الدولة أمام تلك المنظمات المخالفة للقانون وأمام ممولى تلك المنظمات، وتسبب التدخل المتأخر فى استنفار داخل أروقة المنظمات الحقوقية.
نحن مطالبون الآن بعلاج جراحى لتعافى الجسد الحقوقى وحين يصبح الجسم سليمًا سيكون من السهل المطالبة بحقوقنا، يجب أن نمتلك من الشجاعة من أبعاد المتاجرين بحقوق الإنسان والمضاربين عليها فى بورصة المنظمات الدولية من أجل تصفية حسابات سياسية مع السلطة السياسية أو خدمة نشطائهم فقط دون غيرهم من ضحايا حقوق الإنسان، إن انتزاع شرعيتنا من جميع مؤسسات الدولة لن يتحقق طالما كان الورثة يتعجلون موت الجسد وتقسيم التركة على هوى البعض على حساب البعض.







الرابط الأساسي


مقالات سعيد عبد الحافظ :

اختزال الإعلان العالمى لحقوق الإنسان
الإنسانية بضاعة مصر فى إفريقيا (2-2)
الإنسانية بضاعة مصر فى إفريقيا (1-2)
الحركة النسوية فى شباك الأناركية
مبادرة الرئيس السيسى والمنظمات الحقوقية
المعايير الدولية للحق فى تكوين الجمعيات
حتى لا تختطف مبادرة الرئيس بتعديل قانون الجمعيات (٣-٣)
حتى لا تختطف مبادرة الرئيس بتعديل قانون الجمعيات (2- 3 )
حتى لا تُختطف مبادرة الرئيس لتعديل قانون الجمعيات (1-3)
المنيا فى مرمى دعاة الكراهية
الإرهاب الدولى وسبل مكافحته «3-3»
الإرهاب الدولى وسبل مكافحته (2-3)
الإرهاب الدولى وسبل مكافحته (1-3)
قطر فى مرمى التقارير الدولية ٢-٢
قطر فى مرمى التقارير الدولية (2-1)
قطر تكذب لتتجمل
المنظمات الممولة قطريا
التمييز العنصرى فى إمارة قطر بحق قبيلة الغفران (2-2)
التمييز العنصرى فى إمارة قطر بحق قبيلة الغفران (2-1)
سياسات أردوغان الانتقامية فى عيون الأمم المتحدة
تركيا دولة وراء القضبان (3-3)
تركيا: دولة وراء القضبان «2-3»
تركيا: دولة وراء القضبان (1-3)
ثورة رابعة المسلوخة
مفوض سام جديد للأمم المتحدة
مصر والتصديق على الميثاق العربى لحقوق الإنسان
محكمة العدل الدولية تفسد محاولات قطر للتشهير بالإمارات
كلمة الرئيس فى الكلية الحربية
حقوق الإنسان فى بيان الحكومة (3-3)
حقوق الإنسان فى بيان الحكومة (2-3)
حقوق الإنسان فى بيان الحكومة (1-3)
قراءة هادئة فى بيان بهى الدين حسن الصاخب (2-2)
قراءة هادئة فى بيان بهى الدين حسن الصاخب «1-2»
3 يوليو الشعب أسقط دولة الإخوان
«جنيف» عاصمة حقوق الإنسان
الولايات المنسحبة الأمريكية
اللجنة الوطنية للحوكمة
مصر والمنظمات الحقوقية والاستعراض الدورى 2-2
مصر والاستعراض الدورى الشامل (1-2)
القمر الصناعى للووتش
الوزير عمر مروان
سحق المهنية فى تقارير منظمة العفو الدولية
السلطان التركى والمفوضية الأوروبية
الآثار الجانبية للحركة الحقوقية
المشروع الحقوقى الذى نريده
محامون بلا نقابة
ياعمال مصر.. انتبهوا
الخطيرون على الأمن العام والسياسى فى مصر
محكمة النقض بوابة الحريات
أزمة أخلاقية تلوح فى «الووتش»
اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ وﺣﻘﻮق اﻹﻧﺴﺎن ﻓﻰ ﻣﺼﺮ
أحوال الكائن شبه الحقوقى
حوار مع صديقى الممول
أيادى الدولة البيضاء على الحقوقيين
نهاية بن خلدون
المقاطعون المتمولون
حقوقيون فى المنفى
الصراع الطبقى فى قضية أوبر وكريم
مريم ضحية العنصرية البريطانية
حقوقيون يهددون
ﻫﺪف ﻣﺼﺮ ﻓﻰ ﻣﺮﻣﻰ «2-2اﻟﻤﻔﻮض اﻟﺴﺎﻣﻰ »
هدف مصر فى مرمى المفوض السامى (1-2)
ملاحظات أولية على تقرير المجلس القومى لحقوق الإنسان
التمكين الاقتصادى للمرأة والحركة النسوية
كوميتى فور جيستس
الحق فى الصحة فى العناية المركزة
الحرب الشاملة 2018 ضد مصر
وزارة الثقافة ومكافحة الإرهاب
منظمة العفو العنقودية
معايير الاختفاء القسرى
ريجينى وعقوبة الإعدام والبرلمان الأوروبى
معارضة أتلفها الهوى
«المقاطعة» وتحولات المعارضة من المخالفة إلى المناكفة
أيها المرشحون السابقون اتحادكم ليس قوة
الدولة المفترى عليها
سيناتور الجماعات المتطرفة
خالد على والسباحة على الشاطئ
ناخب ومراقب وحقوقى
«المنهجية الغائبة» فى تقارير الووتش
مصر والمملكة جناحا طائر العروبة
مصر تحارب الأرهاب
كعكة العالم على مائدة الكنيست والكونجرس
جهود مصر لمكافحة الهجرة غير النظامية
الآلية الأفريقية لمراجعة النظراء
البرلمان بوابة القضاء على الإرهاب
الزواج المبكر اغتصاب بالقانون
جامعة الدول العربية تعتمد قرارا مصريا لمكافحة الإرهاب
مصر تكافح العبودية المعاصرة
الجنسية رابطة المواطنة
لجنة حقوق الإنسان وتوصيات «فاليتا»
منظمات اليونسكو جيت
الحضور المصرى فى المجلس الدولى لحقوق الإنسان
ماذا بعد تقرير الـ«ووتش» المسيس؟
قراءة حقوقية فى تقرير الـ«ووتش» المسيس
إلى أين ياسادة الحقوقيين؟
الشفافية والمحاسبة لدى قبائل الحقوقيين فى مصر
الجسد الحقوقى المريض
مستقبل الحركة الحقوقية فى مصر
نشطاء فى عنبر العقلاء
فئران فى حقل حقوق الإنسان
صفعة الإمارات على وجه مؤسسة الكرامة القطرية
الحركة الحقوقية فى مصر
الحركة الحقوقية فى مصر
الحركة الحقوقية فى مصر
الحركة الحقوقية فى مصر (16)
الحركة الحقوقية فى مصر (15)
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر (14)
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر (12)
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر (11)
للمنظمات الحقوقية دور فى صناعة القرار
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر - 9
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر ـ 6
الحركة الحقوقية فى مصر
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر ـ 4
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر
تاريخ الحركة الحقوقية فى مصر (2)
التاريخ الأسود للحركة الحقوقية فى مصر
تميم «الراشى»
لماذا لا تلاحق الجامعة العربية قطر على جرائمها؟!
«الدوحة».. التلميذ البليد فى مدرسة «نواه فيلدمان»
التمييز الصارخ بين المرأة والرجل فى «إمارة الإرهاب»
«إمارة الإرهاب» بلا حريات سياسية أو منظمات أهلية
السجل الأسود لانتهاكات حقوق الإنسان فى قطر (2)
السجل الأسود لانتهاكات حقوق الإنسان فى قطر «1»
إلزم حدودك!
«الكسب غير المشروع» سر خوف الحقوقيين
الخطايا الـ7 للحركة الحقوقية!

الاكثر قراءة

اتفاق لإنشاء أكبر مصنع لإنتاج السكر الأبيض بالعالم فى مصر
والدة الشهيد رقيب متطوع محمود السيد عبدالفتاح ابنى البطل ادرج فى قائمة الشرف الوطنى
the master of suspense
«سبوبة» ملابس الحكام!
وزير البترول: زيادة إنتاج حقل ظهر إلى 3 مليارات قدم مكعب يوميًا فى 2019
«الجعران» للروائى طارق باسم تكشف ظاهرة «التنمر»
مصروف البيت وتربية الأولاد.. حتى مفتاح شقتى «معاها»

Facebook twitter rss