>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

«أفيونة الأفندية والبهوات»

30 اغسطس 2017

بقلم : محمد صلاح




الرشوة تحولت إلى أسلوب حياة بين قطاع عريض من المصريين، وأصبحت «أفيونة» الموظفين الملقبين بـ«الأفندية» الذين لا يملون من ترديد عبارات «كل سنة وانت طيب يابيه» والإكرامية يا باشا».. وامتد مفعولها إلى «البهوات» من كبار المسئولين، «حيتان الفساد» الذين امتلأت كروشهم بالمال الحرام، فعدد غير قليل من موظفى ومسئولى المؤسسات الحكومية، يرفعون شعار «ابرز تنجز.. وأبجنى تجدنى.. وشخلل عشان تعدى.. وما ينفعش ده يا بيه ورايا طابور طويل عاوز يتراضى».
سقوط سعاد الخولى، أول امرأة شغلت منصب نائب محافظ الإسكندرية، ومن قبلها وزراء ومسئولون كبار، فى قبضة رجال هيئة الرقابة الإدارية، يؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن الفساد لم يفرق بين رجل وإمرأة، وأن النفس البشرية ضعيفة أمام إغراءات المال الحرام، حتى لو كان ذلك على حساب مصلحة الوطن، المهم أنهم ينهبون المال العام، ويعيشون فى القصور والفيللات، بينما يعيش غالبية الشعب على الفتات، ويعانون من ضيق العيش، وارتفاع الأسعار.
الضربات المتتالية التى تشنها هيئة الرقابة الإدارية برئاسة اللواء محمد عرفان، لأوكار الفساد بالجهاز الإدارى للدولة، تذكرنا بتكليف الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال مؤتمر الشباب فى نوفمبر الماضى بالتصدى للفساد فى مختلف مؤسسات الدولة، بهدف إقرار دولة القانون، وهى حرب لا تقل خطورة عن مواجهة الإرهاب.
ولكن السؤال الذى يطرح نفسه، هل الحكومة الحالية والحكومات السابقة شركاء فى آفة الفساد؟، نعم هم شركاء، باختيار القيادات والمسئولين الفاسدين، وعدم إعداد تقارير رقابية جادة، فالشخصيات العامة لم تنحرف بمجرد جلوسها على الكرسى، ولكن لديها جنوح نحو الفساد على مدار تاريخها الوظيفى.
الحكومة أيضا تحرض صغار وكبار الموظفين على الفساد، عندما تقرر تعيين معاونين للوزراء يقل سنهم عن 40 عاما، فما هى خبراتهم ومعايير اختيارهم ليتقاضوا 42 ألف جنيه راتبا شهريا، وهذا المبلغ يعادل راتب الوزير، فهل يتساوى المعاون مع الوزير؟، إلا إذا كانت الحكومة تخالف القانون ويتجاوز راتب الوزراء الحد الأقصى بالمخالفة للقانون والدستور.
التفاوت الكبير فى مرتبات العاملين بالحكومة، يجعل الموظفين وكبار المسئولين الذين يتراوح راتبهم ما بين 1200 و5000 جنيه، يتفننون فى نهب المال العام، فعلى الحكومة أن تعدل من تشريعاتها وتغلق أبواب الفساد، وتحقق العدالة الاجتماعية فى المرتبات.
ميراث الفساد طويل وممتد إلى عصر الفراعنة، حيث سجلت البرديات أول قضية رشوة عندما قدم رئيس العمال فى عهد «سيتى الأول» هدية للوزير لاستمراره فى منصبه، ورشوة أخرى إلى قائد الشرطة من أجل تسهيل فتح وسرقة ثلاث مقابر، وعندما تعاظمت الرشاوى وأصبحت خطراً أصدر « حور محب» قانونا يقضى بإعدام الموظف أو الكاهن الذى يقبل الرشوة، ومرسوما من الملك «سيتى الأول» بقطع أذنى وأنف الموظف الذى يستغل وظيفته من أجل مصالحه الشخصية.
ونحن الآن بحاجة إلى السير على درب الفراعنة بإعدام المرتشى وقطع أذنيه وأنفه ليكون عبرة لمن لا يعتبر.







الرابط الأساسي


مقالات محمد صلاح :

«إيديكس 2018».. قصة نجاح مصرية
رد اعتبار «بسملة»
مؤامرات الغرف المغلقة
الإنسانية فى مواجهة الإرهاب
شفرة والى.. فى عاصفة البطاطس
شراكة الدب الوفى
«المحافظ الكاجوال».. و«النائمون فى العسل»
فتنة «الديسك الأول»
«فلوس ولاد الحرام»
«ولولة أشباه الرجال»
« خليها تعفن»
عيدية «حبيبة»
هلاوس «ظل عتريس»
الأكاديمى الضال
الأوائل.. والأمل فى المستقبل
فك شفرة حيتان الفساد
أعظم يوم فى التاريخ
كابوس المونديال
المليارات التائهة
العدو الخفى
الأمن الغذائى
«سنابل الأرز.. وكيزان الذرة»
مصر درع الأمة العربية
انتصرت إرادة المصريين
الساعات الحاسمة
يوم الوفاء ورد الجميل
«خيال المآتة»
الرقص مع الشيطان
المجد للأبطال
القائد بين الأبطال
رجال لا يهابون الموت
النبطشى
أراجوزات الكوميديا السوداء
أراجوزات الكوميديا السوداء
انتهازية الإخوان
لعنة الصعايدة
النار والغضب
لا كرامة للمرشد بين أهله
«القواد».. و«البيه البواب»
البنسلين.. أزمة ضمير
عيد «الحنوكاه».. والرهان الخاسر
الراقصون على جثث الأوطان
البرادعى.. و«عبيد الدولار»
عودة الروح إلى البيت الزجاجى
مهرجان « البوس»
سلطان القاسمى.. الفارس النبيل
ملايين الاعتذارات لا تكفى
زغاريد فى بر مصر
تخاريف زيدان
المؤامرات فى شهر الانتصارات
فتنة السيوف والجنازير
سقوط مجتمع الـ«رينبو»
شيوخ الفتنة.. و«معاشرة الوداع»
التدليس فى الطاعات
الطريق إلى المستقبل
من حقنا أن نفخر بقواتنا المسلحة
سكتت دهرا ونطقت كفرا
هل يفعلها شيخ الأزهر والبابا؟
نماذج مصرية مشرفة
«حماس».. أمنت العقاب .. فاحترفت الإرهاب
جرس إنذار
المتلون
«الغلمان.. والأمير المراهق»

الاكثر قراءة

اتفاق لإنشاء أكبر مصنع لإنتاج السكر الأبيض بالعالم فى مصر
والدة الشهيد رقيب متطوع محمود السيد عبدالفتاح ابنى البطل ادرج فى قائمة الشرف الوطنى
the master of suspense
«سبوبة» ملابس الحكام!
مصروف البيت وتربية الأولاد.. حتى مفتاح شقتى «معاها»
«أسرة القلم» بالزرقاء تناقش رواية «قاع البلد» لصبحى فحماوى
وزير البترول: زيادة إنتاج حقل ظهر إلى 3 مليارات قدم مكعب يوميًا فى 2019

Facebook twitter rss