>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

برلين على خط المواجهة مع الإخوان!

27 اغسطس 2017

بقلم : احمد رفعت




لا يجب ان يمر خبر ترحيل مواطنين مصريين من المانيا مرور الكرام بل يجب التوقف عنده طويلًا.. فبعد عصر الجمعة أمس الأول نقلت وكالات الانباء ومصادر أمنية مصرية عن الأجهزة الألمانية عن ترحيل مصريين من برلين بتهمة القيام بأعمال مشبوهة وغير مشروعة دون الإعلان عن كيفية دخولهما لألمانيا ولا مدة اقامتهما هناك عند القبض عليهما وترحيلهما وكل ما عرفناه انهما من الشرقية والمنيا.. ملخص هذه العمليات غير المشروعة هو الاتصال بمجموعات ارهابية وعليها علامات استفهام عديدة فى كل من تركيا وقطر! ومع شخصيات تنتمى للبلدين السابقين تم ادراجهما على قوائم الارهاب وداعميه ومموليه وبجمعيات محظورة مدرجة أيضًا بقوائم الارهاب .. وقيام المتهمين بالاتصالات نفسها مع مجموعات أخرى تنتمى للتنظيم الدولى للجماعة الإرهابية فى عدة مناطق فى العالم كما قاما بجمع تبرعات لا يعرفان وجهتها وربما عند نشر السطور التالية تكون حقائق أخرى قد تكشفت!
القصة كلها تعنى ان الارتباط الوثيق بين كل من الإخوان الارهابية وبين قطر وتركيا بدأت تتأكد لدول أخرى مشفوعة بالأدلة المؤكدة بالاتصالات الهاتفية والإلكترونية .. كما اثبتت الاستمرار فى جمع الأموال تحت ستار التبرعات الخيرية ومن المؤكد أن هذه الأموال لن تذهب الى قطر ولا لتركيا وانما من الوارد جدًا ان تذهب لتمويل العمليات الإرهابية فى مصر..كذلك اثبتت الواقعة عملية توزيع الأدوار التى تتم منذ زمن طويل داخل الجماعة..فمن يجمع التبرعات يختلف عمن يقوم بشراء العقارات أو تأجيرها لتأمين هروب المتهمين فى القضايا المختلفة أو لإخفائهم قبل العمليات الارهابية وهؤلاء يختلفون عمن تحول الأموال بأسمائهم لتسليمها إلى آخرين يوجهونها إلى وجهات متعددة من انفاق على أسر الارهابيين أو شراء متفجرات وأسلحة وهكذا!
 وهكذا تبقى المعركة مع الارهاب مستمرة..لم تغير العملية السابقة من الأمر شيئًا.. بل العكس إذ تأتى التأكيدات هذه المرة من خارج البلاد ومع دولة استقبلت 30 يونيو بالحديث عن حقوق الجماعة لتمر الأيام وترسل هى المرحلين بناء على عمليات مشبوهة إلى مصر.. لكن بين التاريخين لم تهتز مصر ولم تتراجع.. ولن تهتز ولن تتراجع!

 







الرابط الأساسي


مقالات احمد رفعت :

جريمة «التواصل الاجتماعى» على شاطئ البحر!
الفرقاطة والإقليمى والجلالة.. و«التحدى والإنجاز»!
مصر والصين وقمة ثلث سكان الأرض!
وكسرنا حاجز الـ10% والحمد لله!
السيسى وأسبوع الصعيد!
شاهد على اختيار مدرسى «اليابانية»!
بالأرقام!
الرئاسة والشباب.. لمن لا يعرفون!
الأمل الممتد من الاتصالات لهيئة المعاشات!
حقوق أطفال مصر!
وزير الآثار والأحلام المشروعة!
الشعب والمعجزة!
سر الهاشتاج!
هديتان فى العيد
الولاية الأصعب!
الدراما الخارجة فى مواجهة الشعب!
اعترافات بلاتينى!
«ملك إنجلترا» قبل روما وليفربول!
استسلام الإخوان!
عمال ولادنا والجدود عمال!
مصر ومبادرات الأمل!
عودة الأندال!
وزارة البيئة.. انتصار جديد وكبير للوطن!
غدا إعلان فوز الشعب المصرى!
سطر جديد فى تاريخ شعب عظيم!
ﻣﻌﻨﻰ ﺣﺸﻮد اﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ ﻓﻰ ﺗﺼﻮﻳﺖ اﻟﺨﺎرج!
اخرسوا.. فهذه النتيجة المنطقية للمشروعات الكبرى!
القوى الناعمة بين وزارة الثقافة وزين نصار!
أمن المصريين والحارس الأمين!
البطحة الكبيرة التى على رءوسهم!
حركة «مش ولابد»!
السيسى فى إثيوبيا ومحلب فى القاهرة!
وقائع 48 ساعة انتهت بترشح الرئيس!
معارضو الرئيس وساعة الحقيقة!
فى وداع إبراهيم نافع
فشير وفرقته!
الحقراء !
تناقضات جامعية فى ملف الإرهابية!
ليسوا ثوارا وليسوا صحفيين!
البداية من «مصر الجديدة»!
الرئيس والمقاتلون الشجعان!
..والثالثة فى جنوب السودان!
من شرم الشيخ إلى زيارة شادية!
المحاكمة العاجلة هى الحل!
غيبوبة برهامى!
خطة الانتصار على الإرهاب!
صدى البلد.. كلمة حق!
بطل فوق العادة!
باسم يوسف وحفل التجمع الخامس!
رحلة الـ23 ألف ميل!
شهادة من سوريا!
قطر وإساءة الأدب مع الكويت!
حاكموهم.. لا تستثنوا منهم أحداً!
مخلفات الإرهابية!
اللقاء الأول والأخير مع فرج فودة!

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة

Facebook twitter rss