>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

براد بيت عاشقا

9 مايو 2017

بقلم : هناء فتحى




أن يصبح حوار فنى أجرته إحدى الصحف الكبرى مع «براد بيت» الأسبوع الماضى تناول اعترافات حول طلاقه من أنجلينا جولى الذى أدى الى اقلاعه عن تعاطى الماريجوانا وعلاجه النفسى.. أن يصبح هذا السبق الصحفى هوالخبر الأهم والأبرز والأعلى والاكثر قراءة من كل أخبار السياسة والموت والحرب وزعماء العالم المجانين! بل أن تستخف معظم الصحف الأوروبية والأمريكية الكبرى بأحداث الحرب الكونية الجديدة التى باتت علىٰ أعتاب أبواب الدنيا كلها وتتنافس وتتبارى مع بعضها البعض فى أسبقية نشر وتحليل صور وتصريحات «براد بيت» على مدار 3 أيام من الأسبوع الماضى كانت هى الــ 3 أيام التى حملت الأخبار الأكثر اشتعالا وأهمية وخطورة على مستوى العالم العربى والعالم الغربى.. أن يصبح حوار «براد بيت» عن «أنجلينا جولى» هو الموضوع الصحفى الأول الأبرز المقروء؟ علينا أن نتوقف ونتساءل بجدية عما جرى للصحافة العالمية.. وعما جرى للقارئ (بتاعهم).. وعن الهوان الذى بات يعيشه الإنسان (بتاعنا) فى القرن الــ 21؟
فى صور الحوار الذى نشرته معه مجلة (جى كيوستايل) بدا الممثل الأمريكى براد بيت شاحب الوجه أبيض اللحية.. اللحية الخفيفة غير المحلوقة .. وبابتسامة رسمها الحزن الذى كان يعتريه منذ طلاقه من زوجته الممثلة الأمريكية أنجلينا جولى أم أبنائه الـــ 6.. بدا فى ثيابه البسيطة وكأنه خارج من مشهد يؤدى فيه دور المجذوب فى الهوى.
بينما تنافست فى اليوم الثانى صحف ومجلات مثل الجارديان والتايم ولوس انجليس تايم ويوإس إيه توداى وذا صن والاندبندنت وأوكى والدايلى بيست والتليجراف وغيرها فى نقل ذات الحوار وتحليله ونقده لمدة 3 أيام متوالية توارت فيها أخبار عالمية كبرى ورءوس موضوعات ساخنة فى ذات الصحف العالمية مثل:
1 - أخبار الأيام الفرنسية السابقة لاختيار ماكرون رئيسًا لفرنسا والحرب الكلامية التى كانت مستعرة بينه وبين مارى لوبان وما سيترتب بعدها من مصير فرنسا والفرنسيين والاتحاد الأوروبى.
2 - الخبر الخاص بمبادرة السلام التى جرى الاتفاق عليها فى محادثة تليفونية جرت بين ترامب وبوتين الخميس الماضى.. والتى قرر فيها بوتين ووافق ترامب.. على إقامة مناطق أمنية لا يصعد فيها القتال فى سوريا - وحدث فعلا - وكذا موافقة ترامب على حضور مندوب أمريكى فى مباحثات استانة.. المحادثات التى تقودها روسيا ويتقرر فيها مصير سوريا.
3 - هناك أيضًا الخبر الخاص بإضراب المسجونين الفلسطينيين فى السجون الإسرائيلية فيما عرف عالميًا بإضراب الكرامة.
4 - محاولة اغتيال الزعيم الكورى الشمالى الفاشلة والتى اتهمت فيها الاستخبارات الكورية بشكل واضح ومباشرة المخابرات الأمريكية بضلوعها فى محاولة الاغتيال بأسلحة بيولوجية كيميائية.
5 - وثيقة حماس التى أعلنت من قطر بالموافقة علىٰ إقامة دولة فلسطينية علىٰ حدود ما قبل 67.. المبادرة التى تم فيها حذف عبارة (تدمير إسرائيل) من مضبطتها.
6 - الخبر الأكثر أهمية وإنسانية الخاص بسجن أب عراقى لمدة 11 عاما لأنه سرق حليبًا لابنه البائس الرضيع .. الخبر الذى أثار انتقادات واسعة فى الداخل العراقى والخارج العربى لإقليم كردستان الذى ينتمى إليه السجين.
كل هذهِ الأخبار وأكثر صارت أخبارا (بايته) بالنسبة لخبر توقف براد بيت عن معاقرة الخمور وإدمان الماريجوانا.
الخلاصة من كل هذا تؤكد أن العالم كله بات فى حاجة لسماع وقراءة أخبار الحب والعشق وأنه لم يعد يرغب فى معرفة أخبار الدم والجثث والفقر والإحباط.
الخلاصة أيضًا تقول إنه لا فرق بين أولويات اهتمامات الجماهير العربية والجماهير الأوروبية والأمريكية فى سماع أخبار مشاهير الفن عن قراءة خبر سياسى أو اقتصادى.
الخلاصة تقول إن البحث الأهم والأجمل الدائم هوالبحث عن الحب.. وإن الصراع بين قلبى الرجل والمرأة أهم من الصراع بين أمريكا وروسيا وأهم من كل صراعات الدول على كرسى العرش.







الرابط الأساسي


مقالات هناء فتحى :

لماذا يقسو الرجال غالباً؟
ميلانيا وترامب.. الحب بالعافية!‎
البلاد التى لا تعرف الحب
وماذا عن الذين استنصروا يا شيخ؟
سيدات وسبايا البيت الأبيض
من سيعجل برحيل الرئيس الأمريكى أولا؟
كيف يسخر الإعلام الأمريكى من دونالد ترامب؟
التاريخ الجنسى للإنسان
زوجة السفير عداها العيب!
عائلة ترامب والطريق إلى التوريث.. ياه!
وطن فاضى للإيجار
«سعاد» و«حليم»
عمر عبدالرحمن الذى استجاب لـ«ترامب».. فمات!
نساء بين «حسين فهمى» و«Ashton Kutcher»
«1984» فى أمريكا.. ليه؟
والمرأة أكثر عدلاً حين تتزوج بـ 4 رجال
تحية لك: Statue of Liberty
ترامب يفرض الجزية على المسلمين
لا «دينا حبيب» ولا «داليا مجاهد».. معلهش
الموت الأمريكى
2016 عملت علينا سينما
شرق أوسط جديد فوق أنقاض «كونداليزا رايس»
من «مجيد طوبيا» إلى شعب مصر
كان يغتصبها بجد.. مش تمثيل
السودان بين «عصا» البشير و «عصيان» مدنى
ولسوف يحكمهم «داعشى».. أو «نكاحية»
إنت بتستعمانا يا هولاند
هل سينقلب الأمريكيون على الشرعية؟
فرنسا: يا بلاد العطر والحرية وأبشع المذابح البشرية
10 حكايات عن الحزن
الأسلحة الأمريكية الفاسدة
يجرحنى ويداوينى
الجيش الأمريكى الحر.. ربما‎
لماذا لا يعلنون «الإسكندرية السينمائى» منطقة منكوبة؟
بحب «ريم بنا» وبكره إسرائيل
فيلم مسيحى مصرى.. أحمدك يارب
الخروج بفضيحة وجرسة وزفة بلدى
مـَن دخل بيت «ميركل بنت أبى سفيان» ليس بآمن
عن المحجبة التى نزعت «بوركينيها».. وخلعت
عن أصحابى فى الفيس بوك.. أكتب
إنهم يقطعون الرءوس.. أليس كذلك؟
ترامب مرشح السوفييت داخل أمريكا
«المنيا».. المدينة القاسية التى أعرفها جيدًا
سلام من العاريات فى مصر للعاهرات فى تركيا
فعلها ساركوزى فى «نيس».. هل يعتذر لليبيا؟
لا تعايرنى ولا أعايرك.. «دالاس» طايلنى وطايلك
مشاهد موت الأم: يسرا وصابرين
يا «عادل إمام».. إنت برضه؟
أفراح القبة.. أفراح أورلاندو
الفخرانى.. سارق الروح
رمضان الذى جاء فى موعده
مش بس علشان اسمك «سعاد»
على راسى ريشة فى هوا.. تا را را
بيت يطل على المقابر
«البيرنس» الذى مات... مثلنا
الحاج وجدى غنيم «روبتسون».. هاى هئ
انتخابات قذرة وشوارع نظيفة
الجمال الأمريكى 
نيويورك تعيش فى «الهسهس»
لأننا شعب «متحرش» بطبعه
التوريث فى الانتخابات الأمريكية
دستورهم.. وأسيادهم
حلمى وبرهان فى المتاهة
ماجدة الصباحى.. مشهد صامت
«جوناس» الأمريكية بتسلم ع «الربيع» العربى
وكلما قالت: «أحد أحد» منحها السيسى شربة ماء
2016.. خطايا ليالينا السابقات
«ساندى» والغناء داخل وخارج السياق
أهلا بابا نويل
الـCD اللى ماسكه «بوتين» على «أردوغان»
المقال المسىء للسيدة فيروز
..وعصابة الـ 30 حرامى
الليلة ﻻ تشبه البارحة
انتخابات أمريكية لحكم العرب
أنا شمتانة.. معلهش
صندوق أسود ثالث
اتحاد أوروبى جديد
القذافى حيا
الكارتون الأمريكى والسينما الروسية
الطريق إلى داعش
«أوباما» بطل «نورماندى تو»
عن الشيوعى الذى أعز اﻹسلام
تجلى «مريم» فى التغيير الأخير
مهرجان الإسكندرية السينمائى.. شوطة حلوة
يا ساويرس اشترى سوريا للسوريين
من شعب «طلعت ريحتكم» إلى شعوب «طلعت» روحكم
«شاكر» تكرار سيناريو بؤرة «رابعة»
يا «بنتاجون» أنا عندى كيماوى فى البيت
مصر مش تونس .. ودﻻلة: من منهما التى خلعت الحجاب أولًا
من مسلمى «بورما» إلى «مريم ملاك ذكرى».. فاهم حاجة؟
أوباما عند أهله
هيفاء وهبى.. شنقوها يا عينى
كان وحيداً
إحنا بنحارب جيش أوباما
اﻹعلامى الكبير أشرف سرحان: تذكرة عودة
أسامة عبد الله: دحلاب.. دحلاب
أشرف زكى نقيبا للفنانين.. فعلاً؟‎
للثعبان طريقان
سوسن جميل حسن
العدو الأمريكى يعتدى على نفسه كذلك‎
ربيع يناير ونسيم يونيو
اختار التحرير
(√)
التسول بالنقاب
لاتصالح
فتش عن الأم

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
ادعموا صـــــلاح
الحلم يتحقق
نجاح اجتماعات الأشقاء لمياه النيل
الزمالك «قَلب على جروس»
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال

Facebook twitter rss