>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

11 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

العنصر البشرى هو الأهم

22 مارس 2017

بقلم : احمد سند




نعيش فترة محورية مهمة بالنسبة لمستقبل مصر، فى ظل ما يشهده العالم من متغيرات فى مختلف مناحى الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التنموية.
وحقًا اهتمت الحكومة المصرية بالعمل على التطوير السريع والجاد لمؤسسات الدولة لمواجهة هذا التغيير الإجبارى حفاظًا على أمن مصر ومكانتها الإقليمية والدولية.
ويشهد العاقل فى مصر مدى المجهود المبذول لبناء مصر الحديثة، والذى يحاكى بناء مصر على يد الوالى محمد على باشا عام 1805م. فهناك توسعة قناة دولية، وهناك عاصمة جديدة، ومشاريع قومية عملاقة من بنية تحتية ومحطات كهرباء ومليون ونصف المليون فدان زراعى وكذلك خطة واعدة للنقل والمواصلات وشبكة الطرق والكبارى والأنفاق، بجانب تنويع مصادر السلاح وتحديث العسكرية المصرية على جميع المستويات الفنية والبشرية بحيث تصبح مصر دولة محورية قادرة على حماية الأمن القومى المصرى والعربى.
والتاريخ المصرى لم ينسب حضارة لمصر بقيادة مصرى منذ «أحمس» ملك مصر عام 234 ق.م، والتى توالت من بعده الأسر غير المصرية فى حكم مصر حتى إعلان النظام الجمهورى عام 1952م، لذا يمتاز الجهد المبذول فى الوقت الحاضر لبناء مصر الحديثة بأنه برئاسة «مصرى ابن مصر».
ولا ننكر جهد رؤساء مصر السابقين فى إعلاء بلادنا، ولكن نحن أمام رجل قبل التحدى فى وقت تكاتف أعداء الخارج والداخل على هدف واحد وهو تقسيمها إلى دويلات لإفقاد هيبتها للأبد، لذلك هو متميز «ندعو الله له بالتوفيق».
ولكن من يقرأ التاريخ جيدًا يعلم أن تطور الأمم لا يقوم إلا على يد البشر، وبدون تقدم العنصر البشرى تزداد أطماع الغازى والمحتل أرضًا أو اقتصاديًا أو سياسيًا.
فسابقًا أطلق وزير الخارجية البريطانى «أرثر جيمس بلفر» وعده الشهير عام 1917م بوطن لليهود بفلسطين على أساس فلسطين «أرض بلا شعب» برغم علمنا تاريخيًا أن فلسطين هى دولة الأديان السماوية منذ نبى الله سليمان - عليه السلام -، وتصارع الدول والأديان على إدارتها وتولى حكمها من قديم الأذل.
ولم يشفع لها ارتفاع المبانى والمعابد لتعدد الأديان بها وكثرة الذهب والفضة والمحاصيل الزراعية المتميزة. لأننا لم نقرأ فى التاريخ عن تطور علمى أو ثقافى تميز شعبها به.. فأصبحت (أرض بلا شعب).
ولذلك فإن التطوير المرجو لمصر فى الظروف الراهنة يجب أن يشمل تطوير العنصر البشرى (عقليًا وجسديًا) تعليمه وتثقيفه وتنمية مهاراته وتهذيب أخلاقه وتربيته على الخلق والقيم التى تصلح لجميع العصور. وهذا ما لم تشهده مصر حتى الآن بالرغم من أن نتائجه لا تظهر إلا بعد عمل شاق لمدة لا تقل عن عشر سنوات بأهداف واضحة وخطط مدروسة ومتابعة دقيقة قابلة للتطوير.
ونناشد «بانى» مصر الحديثة أن يطلق مبادرة هادفة وسريعة لتنمية العنصر البشرى المصرى حتى تؤتى ثمارها (فى أسرع وقت ممكن)... فحضارة الشعوب لا تقوم إلا على أكتاف أبناء شعبها المسلحين بالتربية والعلم. وبذلك نضمن حياة أفضل لأولادنا وأحفادنا فى ظل مناخ أخلاقى وعلمى وصحى يسوده الاستقرار الأمنى والسلام بعودة الريادة لبلادنا منارة العلم والدين للقوميات العربية والأفريقية وللعالم أجمع.. وللحديث بقية
«حفظ الله مصر قيادة وشعبًا»







الرابط الأساسي


مقالات احمد سند :

مبادرة اليوم الرياضى للعاملين بالطيران
أعطال المطارات والطيران المدنى
المتحف الكبير.. بوابة أمل
الأكو والعودة للجذور
السياحة الألمانية قادمة
مواجهة الإرهاب الجوى
طفرة الطيران المصرى
ميلانيا ترامب
مستقبل السياحة الأمريكية بمصر
تكنولوجيا السياحة العالمية
قرارات فى الصميم
تأهيل العاملين بـ«السياحة»
السياحة السوداء
السياحة الصينية
جداريات الحج
السياحة والأزمة الاقتصادية التركية
«يونس المصرى» يحقق انضباط الطيران
السيسى والحلول الحاسمة
تنمية الاقتصاد الوطنى
رسائل الرئيس «2»
رسائل الرئيس «1»
تطوير التعليم
غارمات مصر يشكرن الرئيس
تغيير الحكومات
بعد عام من المقاطعة
جلسة تاريخية
القوانين الجديدة
السيسى وتنمية الاستثمار
مصر ومنظمة السياحة العالمية
سياحة الجذور 
صناعة السياحة
قمة العرب وفلسطين
السيسى وتنمية مصر اقتصاديًا
الولاية الثانية
العُرسْ الانتخابى
المصريون وتحدى الانتخابات الرئاسية
الوعى عند المصريين
أول تكامل سياحى عربى
رسائل القائد
أزمة المياه تجتاح العالم
سيناء 2018
مرحلة جديدة للعلاقات المصرية العمانية
خارطة الرئيس لمكافحة الإرهاب
أمة عظيمة
رسائل الرئيس
الرئيس ومشروعات التنمية
عظيمة يا مصر
عام المرأة المصرية
القدس عاصمة فلسطين
القدس وسوريا وليبيا أولوية مصرية روسية
التكاتف لدحر الإرهاب
صداقة مصر وقبرص واليونان
بوينـج ونمـو الطيـران
صراحة الرئيس مع شباب العالم
تأمين وتطوير الطيران
انفتاح العلاقات المصرية ـ الفرنسية
حالة قلق فى الحكم القطرى
مواقف الرئيس
مصر العبور
تطابق رؤى مصر والإمارات
مكافحة الإرهاب تتصدر خطاب الرئيس
هيومان رايتس ووتش
وضع دولى جديد
مكائد قطر
الإخوان = الإرهاب
السيسى وريادة مصر
جنود قطر
قطر والنهج الإيرانى
السيسى لشعب مصر
التأشيرة المسبقة للقطريين
استبعاد قطر من المنظمات العربية والإسلامية
كفاك يا قطر دعماً للإرهاب
الذكرى الرابعة لـ«عرس الحرية»
المحاولة القطرية الفاشلة
الترويج الرئاسى للاستثمار فى مصر
قطر تواجه أزمة اقتصادية
عروبة قطر المشكوك فيها
صفعات الرئيس
قمة العرب وأمريكا
مصر والخليج
انضباط المصريين
تطابق رؤى مصر والسعودية
آثارنا أساس الترويج السياحى
الطوارئ
قمة تاريخية
الإعداد البدنى وتنمية البشر
صحوة السياحة
القمة «المصرية - الأمريكية»
حيوية العلاقات «المصرية - الألمانية»
مواقف مصر والأردن واحدة
نزار باييف وكازاخستان الرقمية
استقبال الرئيس للمنتخب المصرى
السيسى وأسوان
مصر الصامدة
مصر وتأمين المنافذ
مصر والتأمين السياحى
مصر الرائدة
أزمة المرور وواجهة مصر السياحية
الطوائ هى الحل
وشهد شاهد من أهلها
السيسى والجيش و«مصر الآمنة»
«مصر للطيران» وعودة السياحة
تعويم الجنيه والأسعار
«تعويم» الجنيه المصرى
الحرب الشعواء على السياحة والطيران
الطيران والترويج السياحى
«بوينج» وجيل المستقبل
مصر أكتوبر و«الإيكاو»
أفواج «الحج البرى» تغادر الأراضى الحجازية بدءا من 30 سبتمبر
روح الحج
قمة العشرين والترويج السياحى
سلامة الطيران
«المركزى» يفض أزمة شيكات المطوف
الريال السعودى والحج
البالون المصرى ومثيله الأمريكى
مصر وروسيا
إجازتك فى مصر
«سولار إمبالس 2»
مطارات العالم فى مواجهة الإرهاب
مصر بعد 30 يونيو
أمن مطار القاهرة
الإنترنت والطيران
انبعاثات الطائرات
إضرابات الطيارين
الطائرة المصرية.. والـ42 دقيقة الفارقة

الاكثر قراءة

محدش يقدر يقول للأهلى «لا»
مصر تحقق آمال «القارة السمراء»
الأقصر عاصمة القيم
«100 مليون صحة» تطرق الأبـواب
3وزراء تحت القبة
القاهرة.. بوابـة استقـرار العـالم
رسالة بيبو للجماهير: إطمنوا

Facebook twitter rss