>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

ملك الموت.. يزور أمهاتنا

21 مارس 2017

بقلم : د. ناجح إبراهيم




 ■ يعد الشاعر المبدع عبد الله حسن من أفضل الشعراء الذين قصوا تجربتهم مع أمهاتهم، تجربة الشباب والتمرد والشعور بالتفرد وعدم الالتفات لمشاعر الأم وخوفها على ابنها واستخفافه بهذا الخوف، بل السخرية منه ومن مشاعر الأم، ثم تجربة الإنجاب وكيف شعر بفضل الأم، ثم التجربة الأخطر والأفظع والأحزن وهى تجربة «فقد الأم فجأة» وأحيانًا دون مقدمات فيستيقظ على أكبر كارثة وأشد فاجعة أنه أصبح وحيدًا دون سند، هذه التجارب الإنسانية العميقة سطرها ذلك الشاعر الأصيل.
 ■  فقد أفاق فجأة من غفلته مع أمه على قرعات ملك الموت على باب أمه الحبيبة وهو يرجوه أن يتمهل قليلًا حتى يبرها ويعوض ما فاته: فاق لأول مرة يفهم معنى «أم».. يعنى إيه التضحية.. ياخدوا عمرى منى بس آخر أمنية.. يا ملاك الموت تمهل.. لسه أنا فى عنيها عيل.. سيبها بكرة.. سيبها بعده.. سيبها أسبوع.. سيبها شهر.. سيبها عمر.. سيبها لسه.. سيبها أرجوك.. سيبلى فرصة.. نفسى أسمع تانى «يا ابنى».
 ■ ثم يعبر الشاعر عن حزنه أنه لم يسمع وصايا أمه وهو صغير فينطلق باكيًا حزينًا قائلًا: اللى ما قالتهوش أمى ليا هو اكتر شيء تاعبنى ويتذكر قصته مع أمه: «كنت ليه دايمًا أنانى.. كانت تعاتبنى بحزن.. يا ابنى محتاجة لسنده.. بص شوف الشعر شايب.. أيوة بيتى كان لوكاندة..عشت فيها واكل وشارب.. عمرى ما اهتميت بحاجة.. أمى تفتح  أمى تقفل.. أمى تمسح أمى تغسل.. أمى تطبخ أمى تغزل.. أمى تعمل كل حاجة.. أمى حصالة الوجع.. أمى قبل النوم بتدعى.. مش عشانها كان عشانى.. ابتدى إحساس يصحى.. السنين على الوش واضحة.. رعشة الإيد اللى شالت والكلام ممزوج بكحة.. زى شجرة عشان تضلل الغصون لازم تميل.
 ■ ندم الشاعر على تقصيره فى حق أمه وأدرك أنه لم يفهمها أو يدرك قيمة أوامرها التى ظنها قيودًا تأسرها: شفتها فى طلعت شبابى  قيد وخنقة.. لما بتأنبنى أشوح.. كنت أدور وشى «أف».. ماما مش وقتك سبينى.. انتهينا خلاص كبرت.. اتاخدت فى سكة تانية.. زهقت من لعبك معايا.. زهقت من خوفك عليا.. وخوفها لما الليل يليل.. كانت تبص بعين حزينة.. كانت تقولى لسه برده فى عينى عيل.. أمى ما سمعتش منى طول حياتها إلا «عايز».      
■ وهكذا ينطلق الشاعر الكبير عبد الله حسن وهو يظهر إحسان الأم وكرمها وجحود الابن وغبائه ليرسم أجمل الصور التى تتكرر دومًا فى حياة الأسر، تحية إلى كل الشعراء الذين مدحوا عطاء الأمومة، وتحية إلى الأمهات فى كل زمان.

 







الرابط الأساسي


مقالات د. ناجح إبراهيم :

هل نحن صائمون حقا؟!
الحكمة أعظم زاد لشهر رمضان
كيف ذبحنا الأزهر.. وأحيا الإيرانيون «قم»
إلى مفجرى الكنائس !
سونى ويليامز.. يبشر ونحن ننفر
الحرية والإنسانية.. روافد التدين الصحيح
خواطر من حنايا القلب
مسيحيو العريش.. لا تحزنوا
الخطاب الدينى فى ثوب جديد
الشعراوى.. كأنه يتحدث إلينا
ثورات العالم الثالث
تعلموا من الشيخ.. ولا تهاجموه
محمد والمسيح.. والغوص فى قلب الشريعة
اختر لنفسك يا سيدى
القشة التى قصمت ظهر الصحافة
الأذان فى الكنيست بدلاً من القدس
يارب .. تبت إليك
فوز ترامب.. وإرادة الشعوب
افتحوا باب الاجتهاد.. وتعلموا من الفاروق
بريطانيا وشكسبير
الدعوة والسياسة.. هل يلتقيان ؟!
محاولة اغتيال زكريا عبدالعزيز.. الخطأ القاتل
سفينة الموت بين النار والماء
أهل الدعوة.. هل يصلون للسلطة؟!
نداء الرسول فى عرفات
إسلام بلا ضفاف.. رحلة حج يوسف إدريس
افعل ولا حرج.. ويسر ولا تعسر
أنقذوا الأسرة المصرية؟!
عصر الميليشيات
تأملات حزينة
الانقلاب التركى.. قوة أم ضعف؟!
وداعاً رمضان
مائدة رمضان الإيمانية
المسجد الأقصى.. هل نسيناه؟
الكريم أهدانا شهر الكرم
إطلالة على أحداث المنيا
عذرًا فلسطين.. وصلاح الدين
صادق خان .. والخالة تاتشر
ولد يتيماً .. فعاش رجلاً
تأملات طبية فى القرآن الكريم
مستقبليات
فقه الواجب حينما يعانق الواقع
الشهرة على جثة الدين والوطن
التأوهات السبع فى ذكرى 25 يناير
الرشوة.. إلى متى؟
الميليشيات الشيعية تفجر مساجد السنة
هكذا تكلم الرسول
د.بدران الطبيب الزاهد.. وداعاً وسلاماً
حينما يصفو اللقاء بالرسول الكريم
تأملات من قلب الأحداث
القتل بالوظيفة
حينما تشنق داعش الإسلام
حينما تـُغرق الأمطار الحكم المحلى
تأملات برلمانية
حل المشاكل أم الدوران حولها؟
أسباب العزوف الانتخابى
أمة تهمل تاريخها
لا لخصخصة نصر أكتوبر
عبدالوهاب مطاوع.. وهوى القلوب
11 سبتمبر.. ودروس لم تتعلمها القاعدة
إيلان يودع دنيا الغيلان
داء الأمة الوبيل
مؤتمر الإفتاء هل يصلح ما أفسده الآخرون؟!
الحب الذى ضاع
«قناة السويس» محور حياة المصريين
ثورة 23 يوليو.. والإقصاء الداخلى
تأملات فى الدين والحياة
مضى رمضان بعد أن أسعدنا
أحداث سيناء.. رؤية تحليلية
فَاذْكُرُونِى أَذْكُـرْكُمْ
شكرًا لغباء القاعدة وداعش والميليشيات الشيعية
معبد الكرنك.. موعود بالعذاب والإرهاب
الدعوات الخمس التى أضرت الأمة الإسلامية
اللواء حسن الألفى ومكتبة طرة
إيران وأمريكا .. ونظرية الحرب بالوكالة
الطريق الثالث

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
عبدالله بن زايد لـ«روزاليوسف»: المباحثات مع الرئيس السيسى كانت إيجابية للغاية
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
«المصــرييـن أهُــمّ»

Facebook twitter rss