>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

الثقافة فى مواجهة الإرهاب يا سيادة الرئيس

12 ديسمبر 2016

بقلم : محمد عبدالحافظ ناصف




 لمن هذه الرءوس التى لم تعد تفرق بين رجل وامرأة، طفل وشيخ، شاب وفتاة، جامع وكنيسة. سؤال يراودنى كثيرا وبشراسة هذه الأيام الصعبة بعد تفجير كمين الجيزة بعد صلاة الجمعة، وتفجير الكنيسة البطرسية يوم المولد النبوى وأثناء الصلاة يوم الأحد، إن ما يحمل ذلك من دلالات وإشارات غاية فى الأهمية والخطورة. ما الذى يجعل رجلا أو امرأة، شابا كان أو فتاة وأحيانا غلاما صغيرا أن يحول نفسه إلى لغم يقتل به نفسه أولا قبل الآخرين؟ من يفعل ذلك إلا صاحب الرأس الفارغ إلا من أفكار شاذة، ومن المسئول عن ملء هذه الرأس الفارغة؟ فى تصورى كثيرون مسئولون عن هذا الفراغ الذى يعشش فى تلك الرءوس الملآنة بالفكر المتطرف، تلك الرءوس التى صارت والعمى سواء.، علينا أن نعترف بالخطأ جميعا  ونراجع أنفسنا، سنجد أن المسئولية سوف تقع على المجموعة الثقافية كلها فى المقام الأول؛ التربية والتعليم  والثقافة والشباب والرياضة والأوقاف والأزهر والكنيسة والتضامن ومؤسسات المجتمع المدنى والأحزاب والجمعيات الأهلية وأدعو الرئيس إلى دعوة المجموعة الثقافية فورا لتنفيذ الرؤية الثقافية الشاملة للمنظومة الثقافية؛ الأفقية والرأسية والتى وضع تصورها وبدأها الدكتور جابر عصفور وزير الثقافة الأسبق وقامت كل الوزارات ذات الصلة بالثقافة  بتوقيع عدد مهم من البروتوكولات التى لم تنفذ كما ينبغى على أرض الواقع.
 علينا أن نتوسع فى هذا العمل الجماعى لتلك المجموعة الثقافية من خلال التعاون معا لنواجه هذا الإرهاب الأسود الذى يسيطر على الرءوس بداية من الأطفال والشباب واليافعين وأصحاب المهن الذين لا يستطيعون الرد على أفكارهم ويكونون فريسة سهلة لأصحاب تلك الأفكار  وأدعو الكاتب حلمى النمنم وزير الثقافة إلى عمل تصور تشترك فيه قطاعات وهيئات الوزارة لتقديم رؤية قابلة للعمل المشترك للوصول إلى القرى والأطراف والأماكن المحرومة ثقافيا لعمل قوافل ثقافية سريعة الانتشار وبإمكانيات بسيطة تساعد المدرسة والجامعة فى توعية الشباب وتؤكد على فساد الفكر المتطرف، فنحن نحتاج  الفن والثقافة الآن لخدمة المجتمع .
وأرى أنه يجب علينا الآن أن نوجه كل الخطط الاستثمارية فى الوزارة لعمل قصور ثقافة صغيرة ومكتبات للشباب والأطفال، لا تزيد تكلفتها على 3 ملايين جنيه لكل موقع من الآن، وقد بدأت تلك الخطة خلال عام 2015 بعشرين موقعا جديدا فى الصعيد والدلتا وأرى أن فائض عدم استغلال الخطة الاستثمارية خلال 15/16 كان كفيلا بعمل 50 قصرا صغيرا  للثقافة بقرى الصعيد، أدعوه أن توجه الخطة كلها والتى تقدر بأكثر من 500 مليون جنيه لعمل 170 قصرا جديدًا للثقافة ومكتبة للشباب والأطفال فى المناطق الأكثر فقرا وخطورة وتقع تحت طائلة الفكر المتطرف فى الدلتا والصعيد والأماكن النائية. أرجوه أن نؤجل أى مشاريع لن تؤثر فى وجدان وعقل الناس بشكل مباشر وسريع، فنحن فى حاجة للتدخل السريع والعاجل لفعل شىء وأدعو السيد وزير الشباب والرياضة أن يفتح مراكز الشباب التى بها مئات القاعات تصلح كمكتبات وبيوت ثقافة تخصص لهيئة قصور الثقافة وقد خصصت بعض المراكز قاعات للهيئة سابقا ونبدأ بعمل قوافل ثقافية فى كل مكان  لنشر الوعى الذى يحارب تلك الأفكار وأدعو الزملاء فى قصور الثقافة أن يعيدوا المسرح التوعوى مرة أخرى ولقاءات الثقافة فى مواجهة الإرهاب فى القصور والمدارس والجامعات ومراكز الشباب و المعاهد   وأن نعيد السلاسل الثقافية والدينية التى كانت توضح وتفسر وتعطى للشباب والنشء الفكر الوسطى المتسامح والتنويرى مثل سلسلة التنوير الذى كان يشرف عليها الكاتب الكبير محمد السيد عيد بقصور الثقافة وتم إلغاؤها وأطالب الزملاء بقصور الثقافة أن يستأنف إصدارها مرة أخرى.
 وأخيرا أن نتكاتف جميعا لفعل شىء لهذا الوطن وأن ننسى كل خلافات فكرية أو مذهبية لمواجهة هذا الفكر المتطرف الذى يقود الوطن إلى  منطقة الخطر.

 







الرابط الأساسي


مقالات محمد عبدالحافظ ناصف :

الجوائز ذاكرة المسرح التجريبى
ابدأ حلمك بمسرح الشباب
النفى إلى الوطن (2)
النفى إلى الوطن (1)
عودة جوائز التأليف للقومى للمسرح!!
المهرجان القومى والكاتب المسرحى المصرى!!
.. والله متفوقون رغم أنف النقابات!!
بناء الإنسان المصرى (3) تعزيز وحفظ التراث
بناء الإنسان المصرى (2) التدريب والصيانة
بناء الإنسان المصرى (1)
«قطر الندى» أميرة مجلات الأطفال
السخرية فى «اضحك لما تموت»!
الشيخ إمام يقابل الوهرانى فى القدس
خدش حياء .. المفارقة بين الجهل والغباء
كنوز السماء لصبحى شحاتة
صبرى موسى.. رائد أدب الصحراء
الشهيد خالد دبور قائد سريتى!!
الطفل العربى فى عصر الثورة الصناعية الرابعة
على أبوشادى المثقف الفذ والإدارى المحنك
المؤلف المسرحى.. ينزع الملك ممن يشاء!!
هل ينجح المسرح فى لم الشمل العربى؟
من يكرم «أبو المجد» ومن يغتاله ومن يلعب بالمؤتمر!!
كل فلسطين يا أطفال العرب
منتدى أطفال العالم فى الأقصر
الثقافة والحرب الشاملة ضد الإرهاب
حكايات عربية لبداية الوحدة
أخبار الأدب واليوبيل الفضى للإبداع
خلاص و الصراع بين الشرق والغرب
صفاء طه واللغة الصفصفية
صفوان الأكاديمى وغواية الرواية
وحيد الطويلة..صوت من الحياة
هل تساوى تونس الابنة وتظلم المرأة؟
دور الشباب فى الإصلاح الثقافى
الكاتب المسرحى المصرى
«أهدانى حبا» لزينب عفيفى
أسامة عفيفى .. البحر الأعظم
حرف دمياط.. فى مشاريع الفنون التطبيقية
«عنب ديب» تعيد يوسف صديق للمشهد
وسام تسعد الوطن بفوز جار النبى الحلو
الدراما التليفزيونية بين العبث والخرافة
أهلا رمضان بالسيدة وحلم الحدائق الثقافية
قوافل المجلس الثقافية والخروج للناس
الخرافة تسكن «منزل الأشباح» لبلاوتوس
«المصادفة» تنتصر لمصر القديمة
شمس الآلاتى والفضائيات ومستقبل المسرح
كامل العدد مع «قواعد العشق الأربعون»
التعاون الثقافى المشترك بين العرب
الثقافة فى مواجهة الإرهاب (2)
ثقافة النقطة ومن أول السطر !!
صوت القاهرة وصك البطالة!
«أطفال النيل» يبحثون عن القمر فى «قومى الطفل»
قاعة حسين جمعة قريبا
حكاية «ثقافة بلا جدران» منذ 2013
التأويل سر «أساطير رجل الثلاثاء»
«عطا» يكشف المنتحرين فى «حافة الكوثر»
عبد الصبور شخصية عام 2017
سلوى العنانى.. ولقاء الأصدقاء بالأهرام
عيد المسرح العربى فى الجزائر
المرأة فى محاكمة حسن هند
القراءة مستقبل وطن.. يا وزراء المجموعة الثقافية (2)
القراءة مستقبل وطن .. يا وزراء المجموعة الثقافية «1»
المصريون يحبون الموسيقى أكثر من الأوبرا
حدود مصر الملتهبة
ثقافة المماليك وموت السلطان
الترجمة العكسية قضية أمن قومى
يعقوب الشارونى.. إبداع لمواجهة الحياة
جمال ياقوت.. مسرح زادة الخيال بالإسكندرية
مرحبا بمجلات هيئة الكتاب وهناك حلول!
شعبان يوسف ومؤسسة ورشة الزيتون
هل تتحقق العدالة الثقافية مع القاهرة وهيئة الكتاب؟
كنوز علمية وثقافية مهدرة!!
ثقافة الرشوة والمادة 107 يا سيادة الرئيس
عودة التجريبى للحياة بعد غياب!!
من يجدد الخطاب الثقافى فى غياب المبدعين؟؟
قصور الثقافة.. أوبرا النجوع والكفور
1000 بقعة ثقافية منيرة
نافقوا.. يرحمكم الله!

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
الأهلى حيران فى خلطـة «هـورويا»
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
16 ألف رياضى يتنافسون ببطولة الشركات ببورسعيد

Facebook twitter rss