>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

هل تتحقق العدالة الثقافية مع القاهرة وهيئة الكتاب؟

17 اكتوبر 2016

بقلم : محمد عبدالحافظ ناصف




العدالة الثقافية والعمل الجماعى مصطلحان رائعان لو تحققا، لا شك أن آفة العالم العربى كله تكمن فى عدم الرغبة وقلة القدرة على العمل الجماعى الذى لا نجيده، فتغلب علينا دائما فكرة النزعات الفردية والزعيم المخلص والعادل المستبد ورأس كل الأشياء، ربما يكون الأمر كسلا وربما يكون تواكلا وأحيانا يكون قلة حيلة وزهق بعد فترة وإحتمال تكون أنانية وحب ظهور، على أى حال، يعتبر العمل الجماعى من أفشل أنواع الأعمال فى عالمنا العربى والمضحك أن الغرب بدأ يتعلم منا تحت دعاوى الثقافة الخاصة والدولة الوطنية وأنا الذات المتضخمة والجنس الأرى النقى وأشياء عبيطة من هذا القبيل .
 لا أحد من مثقفى مصر ينسى الشراكة القديمة بين جريدة القاهرة ودار المدى التى كانت تصدر كتابا مصاحبا لجريدة القاهرة، وكم من الكتب المهمة جدا التى أثرت فى وجدان الإنسانية قد صدرت عن تلك الشراكة وكم كان القارئ المصرى والعربى ينتظران هذه الكتب القيمة، ورغم أهمية الكتاب وضربة البداية التى بدأت بكتاب محاكمة طة حسين للكاتب خيرى شلبى الذى أعطى إشارة مهمة أن الكتاب التى سوف يختار سينتقى بعناية فائقة من قبل مسئولى الهيئة العامة للكتاب وجريدة القاهرة، إلا أن فى القلب شىء لدى البعيدين عن عين القاهرة العاصمة وليست الجريدة وهو الكتاب المصاحب الذى لم يصل لقراء الأقاليم .
 أعتقد أن الفكرة جيدة ويجب أن يقدم الشكر للطرفين - جريدة القاهرة وهيئة الكتاب - عليها لآنها ببساطة تحقق الحلم الذى طالما يحلم به كل العاملين فى الثقافة، متى يتكامل الجميع؟ متى تتكامل وزارة الثقافة مع باقى الوزارات لتحقيق الرؤية الأفقية للمنظومة الثقافية ومتى تتكامل كل هيئات وقطاعات الوزارة لتحقيق التكامل الرأسى بين كل الكيانات التى تنتمى لوزارة واحدة؟ أعتقد أن ذلك هو الحلم الذى بدأ مع الدكتور جابر عصفور بتوقيع أكثر من اثنتا عشر برتوكول مع ما يقرب من اثنتى عشرة وزارة ومؤسسة، أن يتحقق التكامل بشكل جيد بين مؤسستين فى الوزارة، فهذا شىء طيب ومحترم ويستحق الإشادة بداية.
    تبقى عدة أسئلة مهمة تدور فى ذهن القارئ المنتظر للجريدة والكتاب كل أسبوع، من سيكون المسئول عن طباعة تلك الكتب أسبوعيا أو حتى شهريا؟ ولماذا تحرم باقى الأقاليم من الكتاب المهم مع جريدة القاهرة ويحصل عليه فقط سكان القاهرة والاسكندرية الذين ليس فوق رؤوسهم ريشة، ويضرب العدالة الثقافية التى ينادى بها الكاتب الكبير حلمى النمنم وزير الثقافة فى كل مناسبة ويؤكد مشكورا عليها، ونرجو أن تتحقق مع - الكتاب - أبسط حقوق المواطن، الأمر جد خطير من ناحيتن ؛ الأولى استكمال منظومة التعاون بين القطاعات والثانية استكمال تحقيق العدالة الثقافية التى يجب أن تبدأ من الكتاب .
وأرى أن باقى القطاعات المهتمة بالنشر يجب أن تتعاون مع هية الكتاب وجريدة القاهرة لاصدار تسعة آلاف كتابا شهريا بسعر زهيد مع طرحة القاهرة والإسكندرية لكى تتحقق العدالة الثقافية وأقترح أن تتحمل كل جهة أو قطاع من قطاعات الوزارة المهتمة بالنشر مهمة تكاليف كتاب كل شهر أو تتقاسم الجهات تكاليف العدد كله شهريا، ويكتب على الكتاب الجهات الراعية لتتحقق السلامة المالية للجميع وعليه يجب أن يتعاون فى إصدار الكتاب قطاعات مثل صندوق التنمية الثقافية والهيئة العامة لقصور الثقافة والمجلس الأعلى للثقافة ودار الكتب والوثائق القومية.







الرابط الأساسي


مقالات محمد عبدالحافظ ناصف :

الجوائز ذاكرة المسرح التجريبى
ابدأ حلمك بمسرح الشباب
النفى إلى الوطن (2)
النفى إلى الوطن (1)
عودة جوائز التأليف للقومى للمسرح!!
المهرجان القومى والكاتب المسرحى المصرى!!
.. والله متفوقون رغم أنف النقابات!!
بناء الإنسان المصرى (3) تعزيز وحفظ التراث
بناء الإنسان المصرى (2) التدريب والصيانة
بناء الإنسان المصرى (1)
«قطر الندى» أميرة مجلات الأطفال
السخرية فى «اضحك لما تموت»!
الشيخ إمام يقابل الوهرانى فى القدس
خدش حياء .. المفارقة بين الجهل والغباء
كنوز السماء لصبحى شحاتة
صبرى موسى.. رائد أدب الصحراء
الشهيد خالد دبور قائد سريتى!!
الطفل العربى فى عصر الثورة الصناعية الرابعة
على أبوشادى المثقف الفذ والإدارى المحنك
المؤلف المسرحى.. ينزع الملك ممن يشاء!!
هل ينجح المسرح فى لم الشمل العربى؟
من يكرم «أبو المجد» ومن يغتاله ومن يلعب بالمؤتمر!!
كل فلسطين يا أطفال العرب
منتدى أطفال العالم فى الأقصر
الثقافة والحرب الشاملة ضد الإرهاب
حكايات عربية لبداية الوحدة
أخبار الأدب واليوبيل الفضى للإبداع
خلاص و الصراع بين الشرق والغرب
صفاء طه واللغة الصفصفية
صفوان الأكاديمى وغواية الرواية
وحيد الطويلة..صوت من الحياة
هل تساوى تونس الابنة وتظلم المرأة؟
دور الشباب فى الإصلاح الثقافى
الكاتب المسرحى المصرى
«أهدانى حبا» لزينب عفيفى
أسامة عفيفى .. البحر الأعظم
حرف دمياط.. فى مشاريع الفنون التطبيقية
«عنب ديب» تعيد يوسف صديق للمشهد
وسام تسعد الوطن بفوز جار النبى الحلو
الدراما التليفزيونية بين العبث والخرافة
أهلا رمضان بالسيدة وحلم الحدائق الثقافية
قوافل المجلس الثقافية والخروج للناس
الخرافة تسكن «منزل الأشباح» لبلاوتوس
«المصادفة» تنتصر لمصر القديمة
شمس الآلاتى والفضائيات ومستقبل المسرح
كامل العدد مع «قواعد العشق الأربعون»
التعاون الثقافى المشترك بين العرب
الثقافة فى مواجهة الإرهاب (2)
ثقافة النقطة ومن أول السطر !!
صوت القاهرة وصك البطالة!
«أطفال النيل» يبحثون عن القمر فى «قومى الطفل»
قاعة حسين جمعة قريبا
حكاية «ثقافة بلا جدران» منذ 2013
التأويل سر «أساطير رجل الثلاثاء»
«عطا» يكشف المنتحرين فى «حافة الكوثر»
عبد الصبور شخصية عام 2017
سلوى العنانى.. ولقاء الأصدقاء بالأهرام
عيد المسرح العربى فى الجزائر
المرأة فى محاكمة حسن هند
القراءة مستقبل وطن.. يا وزراء المجموعة الثقافية (2)
القراءة مستقبل وطن .. يا وزراء المجموعة الثقافية «1»
المصريون يحبون الموسيقى أكثر من الأوبرا
الثقافة فى مواجهة الإرهاب يا سيادة الرئيس
حدود مصر الملتهبة
ثقافة المماليك وموت السلطان
الترجمة العكسية قضية أمن قومى
يعقوب الشارونى.. إبداع لمواجهة الحياة
جمال ياقوت.. مسرح زادة الخيال بالإسكندرية
مرحبا بمجلات هيئة الكتاب وهناك حلول!
شعبان يوسف ومؤسسة ورشة الزيتون
كنوز علمية وثقافية مهدرة!!
ثقافة الرشوة والمادة 107 يا سيادة الرئيس
عودة التجريبى للحياة بعد غياب!!
من يجدد الخطاب الثقافى فى غياب المبدعين؟؟
قصور الثقافة.. أوبرا النجوع والكفور
1000 بقعة ثقافية منيرة
نافقوا.. يرحمكم الله!

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا
«فوربس»: «مروة العيوطى» ضمن قائمة السيدات الأكثر تأثيرًا بالشرق الأوسط
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best

Facebook twitter rss