>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 مارس 2019

أبواب الموقع

 

المقالات

الخطبة المكتوبة

21 يوليو 2016

بقلم : صبحي مجاهد




عند كتابة تلك السطور كنت قد شرعت فى كتابة نقدية عن الخطبة المكتوبة باعتبار أنها ستكون ملزمة بالنص وأنى الأمر سيأتى بالجبر دون إقناع مسبق.
 لكن فى لقاء جمعنى مع وزير الأوقاف د.محمد مختار جمعة تعرفت على معلومات إضافية جعلتنى أغير وجهتى من النقد إلى التعليق  على الفكرة بصورة إيجابية.
فعلى الرغم  من أن إعلان وزير الأوقاف بأن  تكون الخطبة الموحدة للمساجد مكتوبة  أمر أدى إلى نوع من الخلاف بين كثير من الأئمة الذين سمعت بعضهم يرفض الفكرة لكونها غير لائقة بصورة الإمام امام الناس حيث يقف على المنبر ويقرأ من ورقة مكتوبة وكأنها بيان يلقيه على المصلين.. إلا أنه بالتعرف على حقيقة الفكرة نجد انها ليست بتلك الصورة التى تصورها البعض،  فالإمام ستكون لديه الحرية فى إلقاء الخطبة شفويا  وبطريقته، لكن فى اطار موضوع محدد ووفقا لوقت معين  وهو أمر معمول به فى كثير من الدولة فلا يعقل أن يترك كل إمام وهواه فى إلقاء خطبة عن أى موضوع سواء اهتم به الناس أم لا أو يلقى خطبة من على المنبر يهدف بها إلى  إيصال فكرة ضد مصلحة المجتمع أو ضد الدولة،  أو يلقى خطبة لتحقيق الشهرة
وشخصيًا أعتقد أن الخطبة المكتوبة قد تكون ضرورية فى بعض المحافظات لما نسمعه من سقطات وأمور مخلة بالدعوة،  ولقد سرنى كثيرا أن يقول لى وزير الأوقاف إن الوزارة ستظل بمديرياتها تفتح باب النقاش مع الأئمة حول الخطبة المكتوبة ولن تجبر أحداً عليها وأنه ستكون لجنة تابعة للتقييم وهو أمر يؤدى لنجاح أى فكرة يتم تطبيقها.
وأمر اخير أود أن أؤكد عليه أن العمل الدعوى فى مصر لن ينجح إلا إذا كان وراءه مخلصين للدعوة قادرين على العطاء والتفاهم،  وليس لديهم من وراء أى جهد  يقومون به مصلحة خاصة سوى خدمة الدين،  وهو امر ألمسه بنفسى فى جميع تحركات وزير الاوقاف،  الذى يشهد الجميع من حوله انه يبذل قصارى جهده لإنجاح العمل الدعوى والحفاظ عليه، وإبعاد منابر المساجد عن أى مخطط أو استغلال سياسى أو حزبى.







الرابط الأساسي


مقالات صبحي مجاهد :

التطاول لغة الإرهاب
الإسلام وتكريم المرأة
أطلس الأوقاف
الحب المشروع
الأزهر .. ومكانته
حماية الوقف ومشروع الأوقاف
الوطن أولا
 نبي الإنسانية وأخلاق الحبيب
أمانة « ذوى الاحتياجات الخاصة»
تجديد للتنوير
ضد الإدمان
مؤتمر الافتاء والتجديد المنتظر
مبادرة لنشر الفكر الوسطى
جهود سعودية لراحة الحجيج
أمانة المنبر.. ووثيقة الأوقاف
جهود الإمام.. ومكانة الأزهر
حق الفتوى للدعاة
 وفاة عالم مستنير
الوزير المجدد
صدقة الفطر .. وفرحة الفقير
صوم الصالحين
خطوات الشيطان
الزكاة وحقيقة استثمارها
رمضان فرصة
رمضان ومراجعة النفس
الدعاة.. والموعظة الحسنة
 مجلس عالمى للقرآن .. ودليل للأئمة
تكريم القرآن وحفظته
وزير.. ودعاة ضد الإرهاب
سفر الدعاة .. وقرار الوزير
قوائم الدعوة والفتوى
تقييم الدعاة
تطوير أئمة الأوقاف
فوضى مكبرات الصوت بالمساجد .. وقرار الوزير
تحليلات مغرضة للوقيعة بالأزهر
حقيقة الحب
عملية تطهير للفاسدين بالأوقاف
فتاوى تفصيل
الإفتاء ومواجهة الإرهاب
العقلية الواعية لوزير الأوقاف
رسائل الطيب لبورما وإسرائيل
الأزهر والإفتاء ومحاصرة الفكر المتطرف
المتشددون وميلاد المسيح
الأزهر فى مواجهة التشيع
ساحة الطيب وكرم الإمام الأكبر
أمن مصر وعد إلهى
تأشيرة حج
حجاج برتبة شهداء
الصدق منجاة العمل الخيرى
الأزهر والأوقاف.. تكامل لا اختلاف
عندما يتحدث الغرب باسم الإسلام
الإسراء.. وعلاقتنا بالله
الأزهر ومؤسسة القرن الأمريكية

الاكثر قراءة

د. إبراهيم العسال أستاذ الحضارة يرصد: أمهات الأمراء والسلاطين فى التاريخ الإسلامى «السيدة قاسم» كان لها دورًا بارزًا فى صعود نجم أحمد بن طولون
انطلاق حوار «التعديلات الدستورية».. والشعب سيد قراره
خطر على العالم
الأمهات.. أبطال فى مواجهة السرطان
النقيب عمر عطيتو «الفدائى»
الصناعة: إجراءات عاجلة لوقف تضخم الفاتورة الاستيرادية
وداعًا لـ«الكاش»

Facebook twitter rss