>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

انتخابات قذرة وشوارع نظيفة

12 ابريل 2016

بقلم : هناء فتحى




لا يبدو على الأمريكان - فى معظمهم - أنهم  مشغولون أو مهمومون بسينما الانتخابات الأمريكية رغم أهميتها وضخامتها وفضائحها وإثارتها الواضحة.. لكنها تبقى مشتعلة ومستعرة ومعروضة فقط فى الميديا والمقار الانتخابية لكل ولاية.. أما الشارع الأمريكى فله شأن آخر.
كانت أخبار وصور تحركات وزيارات مرشحى الحزبين : الجمهورى والديمقراطى تملأ شاشات قنوات نيويورك طيلة الأسبوع الماضى وستستمر حتى نهاية الأسبوع القادم باعتبار أن يوم الحشر والحسم للفائز بالولاية سيكون صباح  19 إبريل.. هانت .
أما الغريب والمريب والمثير أن شوارع وحوائط وأتوبيسات نيويورك كانت نظيفة بلا أى يافطة قماش أو صورة ورق لأى مرشح مر بها طيلة الأيام الماضية! أما الأكثر غرابة أن «أوباما» ذات نفسه  ليس له صورة واحدة منذ أن تولى الحكم  ملطوعة على جدران الشوارع و داخل أى مؤسسة!
الأربعاء الماضى كان «ترامب» فى (لونج آيلاند) وكانت «كلينتون» السبت الماضى  فى (جامايكا كوينز) ولم نعرف بوجودها  إلا من  خلال الميديا فى صباح اليوم الثانى لحملة كليهما الانتخابية.. فلم يحشرا الناس فى الميكروباص - مفيش فى أمريكا ميكروباص - ولم يزعجا الناس  بالميكروفونات ولم يوزعا زيتاً وسكر - ولم يستخدم القساوسة والمشايخ الآيات فى  خطب الأحد والجمعة بضرورة الخضوع لأولى الأمر وأهمية المشاركة فى الإنتخابات الرئاسية وأن من يتركها  آثم  قلبه والعياذ بالله -  ولم  يلوث مرشحو الحزبين حيطان الشوارع وصناديق القمامة - يحدث فى مصر -  بصورهم البهية.. بل لقد  سخر الإعلام صباح الأحد الماضى من «هيلارى كلينتون» وهراها تريقة وإيفيهات مصرى  أصلى عندما أرادت أن تعمل حركات سينما بتلاتة تعريفة بعد أن أنهت خطبتها  وسط جموع مرشحيها فى المقر الانتخابى الخاص بحزبها فى (جامايكا أفينيو) وقامت متجهة إلى محطة المترو عايزة تعمل زى الناس الغلابة يعنى وهتركب «السابوى» زيهم لكنها فشلت فشلا ذريعا  فى استخدام كارت المترو الممغنط.
لهذا تبقى العملية الانتخابية للرئاسة الأمريكية  فى حيزها السينمائى الهوليودى - فلوس وبورنو وأكشن وتصوير خارجى وداخلى - ولا يعنى هذا أبدا التقليل من أهميتها بل على العكس  يعنى أهميتها القصوى على المواطن الأمريكى والعربى كذلك.. فمن  سيأتى رئيساً لن يحكم أمريكا  وحدها.. لأ  واحنا كمان.. وصناعة النجوم الهوليودية  ليست أقل أهمية ولا صعوبة  من صناعة الرئيس الأمريكى.. وتقريبا  المنتج  واحد.
حرب شوارع  وتقطيع هدوم  وتلويث  سمعة خاضها مرشحو الحزبين ضد بعضهما البعض  حتى بين  مرشحى الحزب الواحد.. فلم تكن الصورة العارية لسيدة أمريكا الأولى المحتملة ميلانيا  زوجة دونالد ترامب التى نشرها محبو منافسه تيد كروز  علىٰ السوشيال ميديا.. بل  طالت الفضائح وامتدت حتى هدوم هيلارى كلينتون ومونيكا وبيل كلينتون.. وبدأت الصحف  فى إعادة نشر كتب  فاضحة عن الرئيس السابق كلينتون ونسائه وغرامياته  داخل البيت الأبيض.. طبعاً المقصود بها النيل من هيلارى السيدة الأمريكية الأولى المحتملة.
وبالرغم من قذارة  ووساخة  السياسة  إلا أن الشارع نظيفا للغاية وكأن ما يحدث فيه لا يحدث له؟!
لو كان هذا  تعجبا وسؤالا  ستكون الإجابة  هى: طيب  وهو المواطن الأمريكى   هيوجع نفوخه ليه.. فالقوى  القادرة الخفية اللى  بتحكم أمريكا والعالم هتجيب اللى هى عاوزاه.







الرابط الأساسي


مقالات هناء فتحى :

لماذا يقسو الرجال غالباً؟
ميلانيا وترامب.. الحب بالعافية!‎
البلاد التى لا تعرف الحب
وماذا عن الذين استنصروا يا شيخ؟
براد بيت عاشقا
سيدات وسبايا البيت الأبيض
من سيعجل برحيل الرئيس الأمريكى أولا؟
كيف يسخر الإعلام الأمريكى من دونالد ترامب؟
التاريخ الجنسى للإنسان
زوجة السفير عداها العيب!
عائلة ترامب والطريق إلى التوريث.. ياه!
وطن فاضى للإيجار
«سعاد» و«حليم»
عمر عبدالرحمن الذى استجاب لـ«ترامب».. فمات!
نساء بين «حسين فهمى» و«Ashton Kutcher»
«1984» فى أمريكا.. ليه؟
والمرأة أكثر عدلاً حين تتزوج بـ 4 رجال
تحية لك: Statue of Liberty
ترامب يفرض الجزية على المسلمين
لا «دينا حبيب» ولا «داليا مجاهد».. معلهش
الموت الأمريكى
2016 عملت علينا سينما
شرق أوسط جديد فوق أنقاض «كونداليزا رايس»
من «مجيد طوبيا» إلى شعب مصر
كان يغتصبها بجد.. مش تمثيل
السودان بين «عصا» البشير و «عصيان» مدنى
ولسوف يحكمهم «داعشى».. أو «نكاحية»
إنت بتستعمانا يا هولاند
هل سينقلب الأمريكيون على الشرعية؟
فرنسا: يا بلاد العطر والحرية وأبشع المذابح البشرية
10 حكايات عن الحزن
الأسلحة الأمريكية الفاسدة
يجرحنى ويداوينى
الجيش الأمريكى الحر.. ربما‎
لماذا لا يعلنون «الإسكندرية السينمائى» منطقة منكوبة؟
بحب «ريم بنا» وبكره إسرائيل
فيلم مسيحى مصرى.. أحمدك يارب
الخروج بفضيحة وجرسة وزفة بلدى
مـَن دخل بيت «ميركل بنت أبى سفيان» ليس بآمن
عن المحجبة التى نزعت «بوركينيها».. وخلعت
عن أصحابى فى الفيس بوك.. أكتب
إنهم يقطعون الرءوس.. أليس كذلك؟
ترامب مرشح السوفييت داخل أمريكا
«المنيا».. المدينة القاسية التى أعرفها جيدًا
سلام من العاريات فى مصر للعاهرات فى تركيا
فعلها ساركوزى فى «نيس».. هل يعتذر لليبيا؟
لا تعايرنى ولا أعايرك.. «دالاس» طايلنى وطايلك
مشاهد موت الأم: يسرا وصابرين
يا «عادل إمام».. إنت برضه؟
أفراح القبة.. أفراح أورلاندو
الفخرانى.. سارق الروح
رمضان الذى جاء فى موعده
مش بس علشان اسمك «سعاد»
على راسى ريشة فى هوا.. تا را را
بيت يطل على المقابر
«البيرنس» الذى مات... مثلنا
الحاج وجدى غنيم «روبتسون».. هاى هئ
الجمال الأمريكى 
نيويورك تعيش فى «الهسهس»
لأننا شعب «متحرش» بطبعه
التوريث فى الانتخابات الأمريكية
دستورهم.. وأسيادهم
حلمى وبرهان فى المتاهة
ماجدة الصباحى.. مشهد صامت
«جوناس» الأمريكية بتسلم ع «الربيع» العربى
وكلما قالت: «أحد أحد» منحها السيسى شربة ماء
2016.. خطايا ليالينا السابقات
«ساندى» والغناء داخل وخارج السياق
أهلا بابا نويل
الـCD اللى ماسكه «بوتين» على «أردوغان»
المقال المسىء للسيدة فيروز
..وعصابة الـ 30 حرامى
الليلة ﻻ تشبه البارحة
انتخابات أمريكية لحكم العرب
أنا شمتانة.. معلهش
صندوق أسود ثالث
اتحاد أوروبى جديد
القذافى حيا
الكارتون الأمريكى والسينما الروسية
الطريق إلى داعش
«أوباما» بطل «نورماندى تو»
عن الشيوعى الذى أعز اﻹسلام
تجلى «مريم» فى التغيير الأخير
مهرجان الإسكندرية السينمائى.. شوطة حلوة
يا ساويرس اشترى سوريا للسوريين
من شعب «طلعت ريحتكم» إلى شعوب «طلعت» روحكم
«شاكر» تكرار سيناريو بؤرة «رابعة»
يا «بنتاجون» أنا عندى كيماوى فى البيت
مصر مش تونس .. ودﻻلة: من منهما التى خلعت الحجاب أولًا
من مسلمى «بورما» إلى «مريم ملاك ذكرى».. فاهم حاجة؟
أوباما عند أهله
هيفاء وهبى.. شنقوها يا عينى
كان وحيداً
إحنا بنحارب جيش أوباما
اﻹعلامى الكبير أشرف سرحان: تذكرة عودة
أسامة عبد الله: دحلاب.. دحلاب
أشرف زكى نقيبا للفنانين.. فعلاً؟‎
للثعبان طريقان
سوسن جميل حسن
العدو الأمريكى يعتدى على نفسه كذلك‎
ربيع يناير ونسيم يونيو
اختار التحرير
(√)
التسول بالنقاب
لاتصالح
فتش عن الأم

الاكثر قراءة

وزير سلوفاكى فى صورة تذكارية مع الهرم وأبوالهول
ذوو الاحتياجات الخاصة فى معرض فنى بالإسكندرية
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا
أخطاء الإعلاميين المهنية تبعدهم عن الشاشة
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
«المصــرييـن أهُــمّ»
الرئيس يهـنئ خـادم الحرمين بالعيد الوطنى

Facebook twitter rss