>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 اكتوبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

تأملات من قلب الأحداث

6 ديسمبر 2015

بقلم : د. ناجح إبراهيم




أولا: رفض الأزهر وشيخه الكريم د. أحمد الطيب أن يكفر «داعش» لأن الأزهر لو كفر لاستوى فى التكفير مع سواه، ولأن الأزهر داعية وليس قاضيا، يبشر ولا ينفر، يهدى الخلائق ولا يكفرهم.
وقد استن الأزهر بسنة الإمام والصحابى الجليل «على بن أبى طالب» الذى رفض أن يكفر الخوارج الذين كفروه وخرجوا عليه، وداعش أشبه الناس بالخوارج الذين كانوا فى عصر سيدنا «على بن أبى طالب» الذى سئل عنهم فقال «هم من الكفر فروا لأنهم يقولون أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله»، وقال عنهم «إخواننا بغوا علينا».
وقد قاتل سيدنا «على بن أبى طالب» الخوارج وهزمهم وقتل قائدهم وكان عادلا معهم رغم أنهم لم يعدلوا معه، ورفض أن يغدر بهم فكان يرفض أن يقتل أسيرهم أو يجهز على جريحهم، فالحرب غير التكفير.
ثانيا: إذا كان تفجير برجى التجارة الأمريكية فى 11 سبتمبر 2001 قد غير سياسة أمريكا جذريا تجاه الإسلام والدول الإسلامية فإن تفجيرات 13 نوفمبر فى فرنسا ستغير سياسة فرنسا تجاه الإسلام والدول الإسلامية وكل الحركات الإسلامية سواء كانت معتدلة أو متطرفة.
وإذا كانت 11 سبتمبر قد وضعت الإسلام والمسلمين فى مواجهة لا يريدونها ولا يرغبونها مع أمريكا فإن 13 نوفمبر وضعت مسلمى أوروبا وفرنسا فى مواجهة وصدام لا يريدونه ولا يرغبونه.
وهكذا ورطت القاعدة وداعش المسلمين والإسلام فى صراع مع الغرب سيضر الطرفين أبلغ الضرر.
ثالثا: معظم القنوات فى العالم العربى غطت تفجيرات 13 نوفمبر الفرنسية وانتفاضة الفلسطينيين فى القدس والضفة الغربية وتفجيرات لبنان عبر مراسليها فى هذه المناطق إلا القنوات المصرية التى لم أجد لأى منها أى مراسل هناك.
لقد كانت إذاعة صوت العرب ناشئة وجديدة ولكن كان لها مراسلون يغطون الكفاح الجزائرى ضد المحتل الفرنسى من على الأراضى الجزائرية تغطية حية مع أن إمكانيات صوت العرب وقتها كانت أقل من أجر إعلامية واحدة فى قنواتنا الفضائية، أو راقصة تقدم برنامجا تعظ فيه الشعب المصرى وتعلمه وتوجهه وهى لم تحصل على الشهادة الابتدائية!
وهل يجوز أن يكون مستوى قناة النيل للأخبار فى تغطية الأحداث هكذا؟ لا مراسل فى فلسطين أو فرنسا أو لبنان، لا صورة لأى قناة مصرية من موقع الحدث، أو حوار مع أصحاب الشأن فى بلادهم!
فالآن لا توجد قناة إخبارية مصرية تستطيع جذب العالم لكى يشاهدها لأنها تنفرد بالحدث دون سواها أو تقدم شيئا حصريا مهما يلفت انتباه العالم.
إنه عيب كبير فى حق مصر، فهل تعجز مصر التى علمت العالم العربى الإعلامى كله أن تكون لها قناة إخبارية عالمية يلجأ إليها المواطن العربى حينما يريد أن يعرف الحقيقة فى الوقت الذى يعمل فيه فى «الحرة» والـ«BBC» و«العربية» و«الغد العربى» مئات ومئات من المصريين النابهين الناجحين، وقناة «النيل للأخبار» نفسها هى التى خرجت معظم هذه الكوادر النابهة الناجحة.
فما المشكلة إذا؟! إنها تكمن فى الإمكانيات والحريات، فالبعض لدينا يعمل بعقلية الموظف لا عقلية المبدع، كما أن إمكانيات قناة مثل قناة «العربية» فى يوم قد تعادل ميزانية النيل للأخبار فى نصف عام.







الرابط الأساسي


مقالات د. ناجح إبراهيم :

هل نحن صائمون حقا؟!
الحكمة أعظم زاد لشهر رمضان
كيف ذبحنا الأزهر.. وأحيا الإيرانيون «قم»
إلى مفجرى الكنائس !
سونى ويليامز.. يبشر ونحن ننفر
الحرية والإنسانية.. روافد التدين الصحيح
ملك الموت.. يزور أمهاتنا
خواطر من حنايا القلب
مسيحيو العريش.. لا تحزنوا
الخطاب الدينى فى ثوب جديد
الشعراوى.. كأنه يتحدث إلينا
ثورات العالم الثالث
تعلموا من الشيخ.. ولا تهاجموه
محمد والمسيح.. والغوص فى قلب الشريعة
اختر لنفسك يا سيدى
القشة التى قصمت ظهر الصحافة
الأذان فى الكنيست بدلاً من القدس
يارب .. تبت إليك
فوز ترامب.. وإرادة الشعوب
افتحوا باب الاجتهاد.. وتعلموا من الفاروق
بريطانيا وشكسبير
الدعوة والسياسة.. هل يلتقيان ؟!
محاولة اغتيال زكريا عبدالعزيز.. الخطأ القاتل
سفينة الموت بين النار والماء
أهل الدعوة.. هل يصلون للسلطة؟!
نداء الرسول فى عرفات
إسلام بلا ضفاف.. رحلة حج يوسف إدريس
افعل ولا حرج.. ويسر ولا تعسر
أنقذوا الأسرة المصرية؟!
عصر الميليشيات
تأملات حزينة
الانقلاب التركى.. قوة أم ضعف؟!
وداعاً رمضان
مائدة رمضان الإيمانية
المسجد الأقصى.. هل نسيناه؟
الكريم أهدانا شهر الكرم
إطلالة على أحداث المنيا
عذرًا فلسطين.. وصلاح الدين
صادق خان .. والخالة تاتشر
ولد يتيماً .. فعاش رجلاً
تأملات طبية فى القرآن الكريم
مستقبليات
فقه الواجب حينما يعانق الواقع
الشهرة على جثة الدين والوطن
التأوهات السبع فى ذكرى 25 يناير
الرشوة.. إلى متى؟
الميليشيات الشيعية تفجر مساجد السنة
هكذا تكلم الرسول
د.بدران الطبيب الزاهد.. وداعاً وسلاماً
حينما يصفو اللقاء بالرسول الكريم
القتل بالوظيفة
حينما تشنق داعش الإسلام
حينما تـُغرق الأمطار الحكم المحلى
تأملات برلمانية
حل المشاكل أم الدوران حولها؟
أسباب العزوف الانتخابى
أمة تهمل تاريخها
لا لخصخصة نصر أكتوبر
عبدالوهاب مطاوع.. وهوى القلوب
11 سبتمبر.. ودروس لم تتعلمها القاعدة
إيلان يودع دنيا الغيلان
داء الأمة الوبيل
مؤتمر الإفتاء هل يصلح ما أفسده الآخرون؟!
الحب الذى ضاع
«قناة السويس» محور حياة المصريين
ثورة 23 يوليو.. والإقصاء الداخلى
تأملات فى الدين والحياة
مضى رمضان بعد أن أسعدنا
أحداث سيناء.. رؤية تحليلية
فَاذْكُرُونِى أَذْكُـرْكُمْ
شكرًا لغباء القاعدة وداعش والميليشيات الشيعية
معبد الكرنك.. موعود بالعذاب والإرهاب
الدعوات الخمس التى أضرت الأمة الإسلامية
اللواء حسن الألفى ومكتبة طرة
إيران وأمريكا .. ونظرية الحرب بالوكالة
الطريق الثالث

الاكثر قراءة

«مترو» وترنيمة الفلاح الفصيح على مسرح «ملك»
قصور الثقافة تخرج من عزلتها
مؤمرات «سفراء الشيطان» لابتزاز «السعودية»
«أخشى ألا أقيم حدود الله».. شعار «المنايفة» لطلب «الخلع»
كاريكاتير أمانى هاشم
مواجهة الفساد والبيروقراطية الطريق لزيادة معدلات النمو
سفيرنا فى باكو: مصر دعت أذربيجان للمشاركة بمهرجان شرم الشيخ السينمائى

Facebook twitter rss