>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

شيوعيون وإخوان وسلفيون.. إيد واحدة!

24 ابريل 2012

بقلم : جمال الدين حسين




اجتمع الأضداد والفرقاء.. وتوحد الملاحدة والمؤمنون.. واتفق الماركسيون والناصريون والإخوان والسلفيون في مواقف لا تمت للوطنية في شيء ولا تتسق مع أخلاق المسلم الحق ووصايا سيدنا محمد الذي هو القدوة والمثل الأعلي لكل المسلمين.. هتف الاضداد والفرقاء ضد المجلس الأعلي وضد قواتنا المسلحة وللأسف الشديد.. وأصبح الإخوان والسلفيون إيد واحدة مع الناصريين والشيوعيين ضد «خير أجناد الأرض» رجال قواتنا المسلحة.. هتف هؤلاء وهؤلاء «يسقط.. يسقط حكم العسكر».. وتناسوا موقف الجيش وبيان المجلس الأعلي للقوات المسلحة في الأيام الأولي لثورة 25 يناير 2011 والذي أعلن فيه تفهمه للمطالب المشروعة للشعب المصري وكان هذا الموقف في حقيقته انحيازاً من الجيش إلي صف الشعب وإعلان بنهاية عصر مبارك.. كما تناسوا أيضا اجراءات السيطرة والتأمين التي أتخذها المجلس الأعلي للقوات المسلحة لإخضاع قوات الحرس الجمهوري التي كانت تتلقي أوامرها المباشرة من الرئيس المخلوع حيث أدت الاجراءات التي أتخذها المجلس الأعلي للقوات المسلحة إلي حفظ ارواح ودماء أبناء شعب مصر ورجال الحرس الجمهوري الذين كانوا من الممكن أن يطلقوا النار علي المتظاهرين الذين قرروا مساء الخميس 10 فبراير 2011 التوجه إلي قصر الرئاسة وحصار مقر الرئيس ومنزله.. تناسي الشيوعيون والسلفيون والإخوان والناصريون كل هذه المواقف مثلما تناسوا أيضاً أن المجلس الأعلي للقوات المسلحة قال بكل صراحة ووضوح إنه زاهد في السلطة وأنه يدير مرحلة انتقالية وإنه ليس مجلساً لقيادة ثورة 25 يناير 2011 وراح هؤلاء الاضداد والفرقاء من الملاحدة والمؤمنين يعادون المجلس الاعلي للقوات المسلحة ويهتفون بسقوط حكم العسكر وكانت لكل منهم أسبابه التي تختلف عن اسباب الآخر.. وكانت البداية من جانب قوي اليسار من اشتراكيين وماركسيين وناصريين وشباب الحركات التي تم تمويلها بدولارات المعونات الخارجية وتحديداً بعد استفتاء 19 مارس 2011 وبعد الانتخابات البرلمانية وكان السبب الرئيسي وراء ذلك الموقف إخفاق هذه القوي في تحقيق تمثيل مؤثر داخل البرلمان يماثل ما حققه الإخوان والسلفيون فراحوا يدعون كذباً بأن المجلس الأعلي للقوات المسلحة سلم البلد للتيار الإسلامي .. ثم دخل الاخوان مع اليساريين علي خط الهجوم والهتافات ضد المجلس الأعلي للقوات المسلحة بعد أن تأججت في نفوس قيادتهم شهوة السلطة والرغبة في تشكيل الحكومة بعد أن تمكنوا من منصبي رئيسي مجلسي الشعب والشوري .. ثم زادوا من غضبهم وهتافاتهم العدائية هم وحلفاؤهم من السلفيين بعد استبعاد خيرت الشاطر وحازم صلاح أبو اسماعيل من الانتخابات الرئاسية.. ولا نملك إلا الدهشة من ذلك الحلف الذي يجمع الملاحدة مع المؤمنين.. واليساريين مع الاسلاميين ضد «خير أجناد الأرض».. وحسبنا الله ونعم الوكيل ممن يهتفون ضد جيشنا المصري العظيم الذي كان وسيظل هو العمود الفقري للحفاظ علي مصر الدولة والوطن.






الرابط الأساسي


مقالات جمال الدين حسين :

ضرورة عودة العلاقات المصرية الإيرانية
شخصية الرئيس محمد مرسى
بداية طيبة وجيدة للرئيس
يارب
شكرا للجنزورى ووزرائه المحترمين
اطمئنوا.. وتفاءلوا
مطلوب التفاهم .. وليس الصدام
قضية الشهيد سيد بلال
عودة مجلس الشعب المنحل تعنى الفوضى
يا خوفى على مصر
أخطر 48 ساعة فى تاريخ مصر
السيد الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية
السقوط الثانى لنظام مبارك
مهمة جيشنا حماية الوطن والمواطن
حفظ الله مصر وشعبها وجيشها
قادة القوات الجوية المصرية «كبش فداء» لعامر وناصر
عبد الحكيم عامر الرائد وليس المشير
طنطاوي.. المشير السادس
تعبنا من الفوضي والقبح
تحية للرجال..
في انتظار الحسم من المحكمة الدستورية
المستشار أحمد رفعت.. وقصور مبارك وولديه
الساعة الثانية ظهر اليوم موعد أخير
سلوكيات الفوضى والجنون
لا تبطل صوتك.. ولا تنتخب مبارك
اللواء مهندس حسين سعيد محمد موسى
كان طاغية.. وكان من حوله فاسدون
«يا خوفى من بكرة»
سعد الصغير صحفيا ورئيسا للتحرير!
مرسى لم يعد مرشح الإخوان.. وانتخابه ضرورة للحفاظ على الثورة
مطلوب ضمانات مكتوبة من الإخوان
ليس حبا في مرسي والإخوان.. ولكن كراهية في مبارك والفلول
صوتك ضميرك.. واختيارك عقلك
دولة المرشد فوق دولة القانون والدستور
إسرائيل تنتظر رئيسا مصريا أحمق يعطيها ذريعة الهجوم علي سيناء واحتلالها
عندما يفقد الفريق شفيق أعصابه
تصريحات غير لائقة لأبوالفتوح ضد المجلس العسكري
شك.. وخوف.. وقلق
نعم لعمرو موسى.. ولا لمرسى وأبو الفتوح
مبنى الوزارة والمساجد يا وزير الأوقاف
تحية لحكومة الجنزورى ورجال الشرطة
اللى يتلسع من الشوربة ينفخ فى الزبادى
أبو إسماعيل يريدها دماً.. والبلتاجى يرهب القضاء ورجاله
مرشحون لا يصلحون لرئاسة مدن وقرى
إسرائيل تهدد سيناء.. والإخوان فى حوار مع الأمريكان.. ويضغطون على قواتنا المسلحة!
تحيا قواتنا المسلحة.. يسقط تجار السياسة والدين
تحذير من الاقتراب من وزارة الدفاع
مصر ليست في حاجة إلي رئيس «عنتري»
العلاقات المصرية - السعودية
يا ويل مصر إذا سيطر الإخوان على جميع سلطاتها ومناصبها
هل يتم حل مجلس الشعب يوم الأحد 6 مايو؟
عن الحكومة.. والألغام.. والإخوان
مشروع محور القناة مسروق يا دكتور أبو الفتوح
بين مصر وإيران
ضرورة التصديق على قانون العزل السياسى
هل يمكن حسم الانتخابات الرئاسية من الجولة الأولي؟
توقعات بسقوط رئيس حزب الإخوان .. وإعادة بين أبوالفتوح وعمرو موسى
الإخوان.. وفشل مخطط «التكويش»
بريطانيا حامية اللصوص.. وسارقة الشعوب
لماذا تفضل إسرائيل عمر سليمان؟
إلى أخى وصديقى حازم أبوإسماعيل
مرشح واحد ونائبان في إطار فريق رئاسي
عن عمرو موسى.. وقواتنا المسلحة
إسرائيل تفكر فى الحرب.. وفى سيناء (2 -2)
إسرائيل تفكر فى الحرب.. وفى سيناء (1-2)
الساكت عن «خطايا الإخوان» شيطان أخرس
تحية واجبة إلى أيمن نور
كارثة الاستحواذ على مناصب وسلطات الدولة
بين إسرائيل.. والحكام العرب

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5

Facebook twitter rss