>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

«صلاحية».. الغريانى!

13 نوفمبر 2012

بقلم : شفيق احمد على




صحافة: صباح الخميس 8/11/2012 نشرت جريدة «المصرى اليوم» على صفحتها الأولى تقريرا إخباريا عنوانه وبالخط العريض (الغريانى يقول للعمال والفلاحين: ثورة يوليو نصبت عليكم) وفى التفاصيل، قال التقرير نصا: (خلال جلسة الاستماع التى عقدتها لجنة المقترحات بالجمعية التأسيسية للدستور أمس، طالب عدد من ممثلى العمال والفلاحين بإعادة نسبة الـ 50% الخاصة بهم فى المجالس النيابية إلى الدستور، مع وضع ضوابط وتعريف محدد للعامل والفلاح ، فرد عليهم المستشار حسام الغريانى رئيس الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور خلال الجلسة بهجوم حاد على ثورة يوليو وقال موجها كلامه للعمال والفلاحين: مصر تعرضت لأكبر عملية نصب فى تاريخها منذ عام 1952 وحتى ثورة 25 يناير المجيدة، ولا تنخدعوا بنسبة الـ 50% عمال وفلاحين التى منحتها ثورة يوليو للعمال والفلاحين.!!) هذا ما نشرته جريدة «المصرى اليوم» فى 8/11/2012 من باب الصحافة.
أما السخافة: فهى أن نسمع مثل هذه الافتراءات ضد ثورة يوليو وما فعلته للعمال والفلاحين، من رجل فى حجم المستشار حسام الغريانى مفترض أنه منصف وموضوعى، ومفترض أيضا أنه تخلص من تلك النظرة «الثأرية» التى تجعله وأصدقاءه لا يرون فى الستينيات ـ وما أدراك ما الستينيات! ـ إلا السلبيات.. متناسيا مثلا، أن شقيق الرئيس محمد مرسى نفسه ـ وهو الأستاذ «سيد مرسى» قال للمذيعة «لبنى عسل» فى برنامجها «الحياة اليوم» إن كل ما يملكونه حاليا هو: (فدانين أرض من فدادين الإصلاح الزراعى التى وزعها عبدالناصر على صغار الفلاحين، ولولا هذه الأرض، هى ومجانية التعليم، ما كان أحد من أسرتنا البسيطة قد استطاع أن يكمل تعليمه، بمن فيهم أخى الدكتور مرسى الذى أصبح الآن رئيسا للجمهورية).. ومن فرط موضوعية المستشار الغريانى يتناسى أيضا، أن أغلبية الشعب المصرى وقت قيام ثورة يوليو، كان يسير «حافي» القدمين، ويعانى من الثلاثى الشهير (الفقر والجهل والمرض) لهذا سارع عبد الناصر بإصدار قانون الإصلاح الزراعى بعد شهر ونصف الشهر فقط من قيام ثورة يوليو، وهو القانون الذى حول الفلاح المعدم من فلاح أجير إلى فلاح مالك لخمسة أفدنة، كأول خطوات ثورة يوليو لتحقيق العدالة الاجتماعية.. ومن بعده، صدرت تلك القوانين التى منعت فصل العمال فصلا تعسفيا، وأشركتهم فى أرباح الشركات التى يعملون فيها ، وفى مجالس إدارتها، بل وأشركتهم فى كل المجالس النيابية بنسبة 50 % فى مواجهة أصحاب الملايين التى لا يقدر العامل والفلاح على إنفاقها فى الانتخابات. . تخيلوا، كل ذلك وغيره من فرط الموضوعية وعدم التحيز، يسميه المستشار الغريانى «نصبا»، وهو ما يطعن فى «صلاحيته» كرئيس لجنة من المفترض أنها تضع دستوراً ينصف «كل» المصريين.. ثم، إذا كان كل ذلك «نصبا» ماذا قدم الاخوان أو برلمانهم المنحل، أو الرئيس مرسى نفسه للعمال والفلاحين منذ أن جلس على عرش مصر وحتى الآن ، وماذا قدمت أنت أيضا، ولجنتك التأسيسية يا سيادة المستشار فى دستوركم «التفصيل» ضمانا لحقوق العمال والفلاحين.؟! أعرف أنك ستتعلل، بأن البعض من غير العمال والفلاحين يستغلون هذه النسبة ويتسللون من خلالها للمجالس النيابية.. وأقول ثانيا، وعاشرا، هل معالجة سوء استخدام السيارات هو إلغاء السيارات.؟! إذن عليكم وضع تعريف محكم ومحدد لمن (هو العامل ومن هو الفلاح) بدلا من إلغاء النسبة نفسها.. هذا إذا كنتم تريدون حقا «حماية» الطبقة التى منها معظمكم يا من تسمون أنفسكم «نخبة»؟
 
 






الرابط الأساسي


مقالات شفيق احمد على :

لماذا الدهشة من استقالة البرادعى؟!
في ذكري «الانحطاط» الأمريكي!
يوم القدس.. بدون «البلطاجى»!
كعك «البلطاجي» في رابعة العدوية!
«صهاينة» فى رابعة العدوية!
مرة ثانية . . موتوا بغيظكم.!
بقلم: «جمال عبد الناصر»!
مليون «شهيد» ليس منهم صفوت حجازى.!
بعضمة لسانهم: «الرقص» فى رابعة العدوية!
«مراحيض» رابعة العدوية.!
اطردوا.. «الحيزبون».!
لماذا تدافع إسرائيل عن حكم مرسي؟!
الأمريكي المقتول.. ما الذي كان يفعله في المظاهرات.؟!
وكر الجواسيس».!
«روزاليوسف».. وأسماؤها الأربعة!
«فنزويلا» ترد علي وقاحة عصام العريان!
شهادة اللواء «وجدى» توجب محاكمته.!
المستشار «مكرم عواد»!
«نكتة» للسفيرة الأمريكية لم يكذبها وزير الداخلية!
انفراد «روزاليوسف».. و«شماعة» سلاح البدو!
«البيه». . ناشط سياسى.؟!
الرئيس مرسى!!
عبدالناصر.. والتابعي!
لأنها بنت حمدين صباحي!
يا أخت باكينام.. بتقبضى كام.؟!
معاشات الصحفيين ومرتب مرسي!
ما كل هذا الخنوع تجاه إهانات الصهاينة لمصر؟!
أخيراً.. عرف مرسي ما هي الستينيات!
عايز «تكيد» الإخوان؟ علق صورة عبد الناصر!
الرئيس مرسى وقلبه «الأسود»!
المد «الشيوعى».. وصمت السلفيين!
«كيرى» والجثة التى تعفنت!
شكراً. . طارق الكركيت!
عصام حداد.. والوزير الذى أكلته «السلعوة»!
«أنجس من الكلاب.. وأخطر من الصهاينة».؟!
الذمة المالية للرئيس مرسي وضرائبه!
احتشدوا لمنع «الصهاينة» لا لمنع الإيرانيين
كلنا.. «جمال فهمي»!
الرئيس وميرفت و«الصباعين التلاتة»!
أعضاء المجلس الأعلى «للاستنكار» كم يتقاضون شهريا؟!
إلي العزيز «ضياء رشوان».. أعلن فورا إضراب الصحف والصحفيين!
«حماس».. عدو بديل!
ركلوا «المصحف» ولم ينطق الرئيس مرسى!
عبد المنعم رياض.. الذى بكاه عبدالناصر!
«وقاحة» ابن الرئيس مرسى و«تواطؤ» وزير الداخلية!
للمرة الألف.. ما هو مرتب الرئيس مرسى.؟!
فى «عيد الوحدة». . لم ينحٍ سوى محام من بنها!
وما أدراك ما الوزير «الجاهل»!
للبيع..«شتائم فى حق الإخوان»!
هل تعرف «مرتب» الرئيس مرسى؟!
وزيرالعدل.. لماذا لا يعتذر عن خطئه؟!
وزيرالعدل. . يفتقد «العدل»!
«سحل». . وزير الداخلية!
من هو.. «سيمون بوليفار»؟!
أبشروا.. «فجور» الإخوان وصل ضريح عبدالناصر!
وبعد ذلك تسمون أنفسكم إخوانا ومسلمين!
من أقوال «الزعيم» عمرو موسي!
الإخوان على خطى المخلوع: يكافئون المتهربين من التجنيد!
جمال فهمى والعيب فى الذات «الإخوانية»!
اليوم تسعة يناير.. فهل يتذكره الإخوان؟!
ثلاثة مشاهد مهداة إلي الرئيس مرسي!
«العريان» بطل قومي.. فى إسرائيل!
«هذيان».. عصام العريان!
«التكشير» فى وجه حفيدتي!
شكرا لجريدة «روزاليوسف»!
«الهرتله» والتطبيع وغيبوبة وزارة الثقافة!
«قمامة».. عصام العريان!
«تخاريف».. الغرياني!
جمهورية «بلبيس»!
إزالة اسم «عبد الناصر»!
«فلسطين».. رغم أنف أمريكا!
قاضٍ يضرب زميله بسبب «الزند»!
حمدين صباحي مع عمرو موسي.. كيف؟!
الإخوان.. و«حظيرة» الأمريكان.!
سحب السفير. . و«كدابين الزفة»!
ريم ماجد.. والوزير «المؤدب»!
لماذا يوم «الثلاثاء»؟!
«مرتب» الرئيس مرسي!
إلي العزيز ..«ممدوح الولي» نقيب الصحفيين
حتي عام 1962كانت مصر ترسل كسوة الكعبة للسعودية!
«خيانة وطنية» يا سيادة الرئيس!
بسبب خطابك لإسرائيل.. أنا نادم على انتخابك يادكتور مرسي!
«كراهية» فى الإخوان وليس حبا فى القانون!
نسيتوا «أصلكم» يادكتور البلتاجي؟
«صبيان».. حسنى مبارك!
القاهر.. والظافر!!
«أدب» الإخوان المسلمين!!
«المتحولون». . أشهر مشهد فى الفيلم!
حبس الصحفيين ومعلومات الإخوان!
يادكتور مرسى.. حتى كارتر قالها: غزة «سجن كبير»!
أول القصيدة «كذب»
«شيال» الشنط.. وزيرا!
أسوة بالإسرائيليين
بمن فيهم «شقيقا» الرئيس محمد مرسى!
أحمد شفيق.. عنده «ظروف»
عبدالناصر.. من «موزمبيق»!
من حقنا أن نعرف يادكتور مرسى!
صنع فى «فلسطين»!
أين اسمك يافضيلة المفتي.؟!
التفرقة.. حتى فى إجازة العيد!
لا تخضع للصهاينة وسافر إلى إيران يادكتور مرسى!
أفدنا ياسيادة النائب العام!
الإسرائيليون يدخلون سيناء «بدون تأشيرة»!
اعتقلوه وهو «ساجد»!
«إهانة» الصهاينة لرئيس مصر!
أيام "الزند" السوداء !
«غلط» ياسيادة الرئيس!
هل يحتفل الرئيس «الإخواني» بالعيد القومي لمصر.؟!
زوجة عصام الحضرى!
تخيلوا.. لو قال ذلك لمبارك؟!
إلى المتباكين على دولة «القانون»!
فخامة الرئيس «الإخوانى».. اسأل شقيقك!
أول صورة.. لزوجة عبدالناصر في الصحف!
زوجة عبد الناصر.. وزوجة مرسى
منع «شفيق» من السفر
نتائج التحقيق مع «عبدالمعز»!
من قاموس غسيل "المخ" !
تحب تشتغل «جاسوس»؟!
أحمد شفيق والناس «إللى بتهجص»!
«شفيق» علي رأسه ريشة.. اسمها إيه؟
عبدالحكيم عبد الناصر
«شفيق» فى رأى سوزان والصهاينة والأمريكان!
مبروك للنبيل «حمدين صباحى»
شفيق فى رأى موسى.. والعكس!
القضاء المصرى «غير مستقل»!
عمرو موسى و«إسرائيل»
عمرو موسى وأطفال غزة!
قبل اعتصام أصحاب المعاشات!
سأنتخب «حمدين صباحى»
«حاكموا» عمرو موسي
باسم من تتحدث «أبو النجا»؟
ليس انتهاكا لاتفاقية «السلام»!
المفتى.. وملك إسبانيا!
عمر سليمان. . قصة ولا مناظر؟
«شكرا».. عمر سليمان!
عمر سليمان وسفارة الصهاينة!
لماذا كل هذا الهجوم على «الإخوان» وحدهم؟

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss