صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

منال الطيبى : الاغتصاب الجماعى فى التحرير قد يعرض مرسى للمحاكمة الدولية .. ومصطفى الفقى : نحتاج إلى رئيس منقذ

10 فبراير 2013

كتب : ميرا ممدوح




قال مصطفى الفقي، المفكر السياسي: إن الموقف الدينى  فى مصرجزء من القضية الكلية،  وعلى الأقباط إدراك ذلك، فنحن فى وضع لم نتوقعه أبدا،

مضيفًا: نحن أمام جماعات زحفت على السلطة خاصة أن الصندوق لايأتى بالأكفأ لذا نحتاج للزعيم  المنقذ وإلا فلا بد من  تدخل الجيش.

ورفض الفقى خلال مؤتمر الأقباط والمرأة تحت الحكم الإخواني»، الذى نظمته جريدة «الأقباط متحدون»، مقارنة الأقباط بأى أقلية مسيحية فى الشرق الأوسط لأنهم النسيج الأقدم مشيدًا بالبابا تواضروس الثانى قائلا: « هادئ وقوى وليس لديه عقدة الأقباط، أكيد اختيار إلهى مش اختيار الأقباط لان اختيارهم مايجبش راجل ذى ده»

 قالت منال الطيبي، الناشطة الحقوقية،  أن أوضاع  المرأة المصرية فى الفترة الانتقالية شهدت  تراجعا كبيرًا.

مؤكدة إن أكبر  فئة ضد حقوق المرأة هم   نساء الإخوان المسلمين،  لا يرين أن  المرأة  لها حقوق، ورفضون تجريم كافة أشكال العنف وتجريم العنف الأسرى فى مجلس الشعب المنحل والجمعية التأسيسية للدستور».

واضافت الطيبى:  ان ما حدث في  ميدان التحرير والتحرش الجماعى بالمتظاهرات  هو  جزء من القمع السياسي، الغرض من ذلك هو إبعاد  المرأة عن المشاركة السياسية، مؤكدة أن الرئيس هو المسئول الأول، وقد يعرضه هذا للمحاكمة الدولية  وهناك العديد من الفتيات لا ينزلن الميدان الآن».

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المُجدد
«ميت بروم» الروسية تقرر إنشاء مصنع درفلة بمصر وتحديث مجمع الصلب
الإصلاح مستمر
الشباب.. ثروة مصر
نسّّونا أحزان إفريقيا
اتحاد جدة يقف عقبة أمام انتقال «فرانك» للأهلى
«فلسفة التأويل».. رحلة «التوحيدى» بين العلم والمعرفة

Facebook twitter rss