صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

السيسى: دماء المصريين لن تذهب هباء.. ونتصدى لمن يبررون القتل باسم الدين

20 فبراير 2015



كتب – أحمد إمبابى


التقى الرئيس عبدالفتاح السيسى بمقر رئاسة الجمهورية، عددا من رؤساء تحرير الصحف الرئيسية فى دول حوض النيل، وبعض دول الجنوب الإفريقى، وذلك بحضور مسئولى وزارة الخارجية المكلفين بمتابعة شئون دول حوض النيل، والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية.
وأضاف الرئيس أنه حرص منذ اللحظة الأولى لتوليه رئاسة الجمهورية فى خطاب التنصيب على تأكيد أن المرحلة المقبلة ستشهد انفتاحًا مصريًا على إفريقيا ونهوضًا شاملًا فى جميع أوجه العلاقات المصرية بمختلف دول القارة.
كما أضاف الرئيس أن استراتيجية مصر فى التعامل مع الدول الإفريقية تقوم على أسس من المشاركة والتعاون لتحقيق الاستقرار السياسى والتقدم الاقتصادى، لا سيما أن شعوب القارة قد عانت لعقود طويلة وحان الوقت لتحصل على حقها فى الاستقرار والرخاء، وهو الأمر الذى لن يتأتى دون التمسك بالقيم النبيلة التى حضت عليها كل الأديان، وفى مقدمتها التسامح والرحمة.  وذكر السفير علاء يوسف، أن الرئيس استعرض مجمل تطورات الأوضاع فى مصر منذ يناير 2011، مؤكدًا أن الأولوية القصوى تتمثل فى الحفاظ على الدولة المصرية، ومن ثم فإن مصر ماضية على طريق تنفيذ استحقاقات خارطة المستقبل، حيث سيتم استكمال بناء مؤسسات الدولة بإجراء الانتخابات البرلمانية فى شهر مارس المقبل لاختيار البرلمان الجديد.
وعلى صعيد رد الفعل المصرى على مقتل 21 مصريًا فى ليبيا، أوضح الرئيس أن دماء المصريين الأبرياء لا يمكن أن تذهب هباء، وأنه يتعين التصدى لمن يبررون القتل باسم الدين ويصنفونه فى إطار الجهاد، وهى رؤى مغلوطة تجافى الحقيقة تمامًا.
وذكر الرئيس أن الضربة الجوية المصرية لمعاقل التنظيم الإرهابى فى ليبيا كانت مركزة واستهدفت العناصر الإرهابية فقط دون سواها، مضيفًا أنه على الرغم مما هو معروف عن حجم وقوة الجيش المصرى إلا أنه لم يُقْدِم على غزو أى دولة طمعًا فى مواردها أو ثرواتها، ولكنه يدافع عن الوطن ويحمى مصالحه، ويساهم فى القضاء على مصادر تهديد الأمن القومى المصرى، وفى مقدمتها الإرهاب.
وأكد الرئيس أن مصر تساهم دومًا فى إدارة وتسوية النزاعات فى القارة الإفريقية وترفض العمل على إذكاء الصراعات والانقسامات.
وارتباطًا بحرية الإعلام فى مصر، أكد الرئيس أن الدولة المصرية تحترم وتُقدر دور الإعلام وتتيح له العمل بدون أى قيود، كما أن هناك ما يناهز 1500 صحفى أجنبى يعملون على أراضيها بكامل حريتهم.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss