صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 فبراير 2019

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الفارق بين مرسى وشفيق 0٫7 ٪

24 يونيو 2012

كتب : ايمن غازى




 ينتظر إعلان النتيجة النهائية لانتخابات رئاسة الجمهورية ظهر اليوم، وعلمت «روزاليوسف» أن الفارق بين المرشحين مرسى وشفيق بلغ 0.7٪ فقط، واقسم أعضاء اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية على عدم افشاء اسم «الرئيس الجديد» وقد قام المستشار فاروق سلطان رئيس اللجنة العليا للانتخابات بتسليم اسم الرئيس الجديد فى ورقة صغيرة إلى أحد أعضاء اللجنة الرئاسية الذى «أؤتمن» على كتمانه حتى إعلان النتيجة ظهر اليوم خوفا من تسريبه إلى وسائل الإعلام.
 

 ووفقا لمعلومات حصلت عليها «روزاليوسف» بشكل موثق حسمت اللجنة العليا اسم الرئيس الجديد أمس الساعة الرابعة مساء بنسبة لم تتجاوز النصف بالمائة عن منافسه الخاسر، عقب فض الأحراز الخاصة بمحاضر فرز اللجان العامة والفرعية التى انتهت بدورها إلى تقليص الفارق بين الفريق أحمد شفيق ود.محمد مرسى بشكل جعل نسبة فوز أحدهما لن تتجاوز النسبة المذكورة سابقا.

 

 وفى سياق توضيح دور وأهمية الدولة المصرية أمام كلا المرشحين وعقد كل من د.محمد مرسى والفريق أحمد شفيق لقاءات مكثفة منذ مساء الخميس الماضى تصب جميعا فى صالح الدولة المصرية، حيث وضعت أمام د.محمد مرسى الأخطار التى تحيط بالدولة المصرية، وضرورة أن تكون قراراته فى حال فوزه فى صالح الدولة المصرية وليس الصالح جماعة أو شخصية أو تنظيم دولى أو مكتب شوري

 

على أن يقوم مرسى خلال الفترة المقبلة بتشكيل حكومة مدنية برئاسة شخصية وطنية تحظى بقبول الرأى العام وجميع القوى السياسية وكذلك الأحزاب الموجودة على الساحة المصرية.

 

ويتم اختيار نائب الرئيس أو أكثر من داخل المؤسسة الوطنية العسكرية للانتقال بالدولة من المرحلة الانتقالية الحالية إلى مرحلة الدولة المدنية الديمقراطية والتى ستشهد خلال الفترة المقبلة صياغة الدستور الجديد.. وإجراء انتخابات تشريعية ليبرالية تعبر بوضوح عن مستقبل الدولة المصرية الجديدة.

 

وفى حال فوز الفريق أحمد شفيق سيقوم بتشكيل فريق رئاسى مدنى يضم أيضاً نواباً من داخل المـؤسسة الوطنية العسكرية خلال المرحلة المقبلة، مع تشكيل حكومة تكنوقراط وليبرالية فى نفس الوقت.

 

وعلى صعيد آخر قامت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية وأمانتها الفنية بفرز جميع الصناديق ومحاضر اللجان التى شهدت طعوناً متبادلة بين كلا المرشحين بلغت 420 طعناً على 450 لجنة عامة وفرعية قامت اللجنة العليا للانتخابات بفحصها ورقة ورقة انتهت خلالها إلى ترجيح كفة أحد المرشحين بنسبة تتراوح من واحد إلى نصف بالمائة سوف تقوم اللجنة بإعلان اسمه اليوم.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الكاتبة المغربية غادة الصنهاجى: أكتفى بجمال الأحلام وألا يتحول خيالى لأوهام
لضمان استقرار الموازنة.. 20 بنكا عالميًا تتنافس للفوز بعقود التأمين ضد ارتفاع أسعار السلع
كاريكاتير احمد دياب
مصر تستعد لأمم إفريقيا 2019
لأول مـرة.. قمة تاريخية بين العرب وأوروبا بقيادة السيسى
«أبوريدة» يرفض منح اختصاصات التوقيع على الشيكات لـ«شوبير»
تطوير التعليم جهد لا يتوقف

Facebook twitter rss