صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الشعب يفجر قنابل «ذكرى الثورة» فى مواجهة الإرهاب

26 يناير 2014



كتب - إبراهيم جاد وفريدة محمد وأسامة رمضان ونشأت حمدى


بعد انتصار الداخلية فى افشال مخطط الإرهاب لتفخيخها، فجر المصريون أمس قنابل «ذكرى الثورة» فى مواجهة الإرهاب، عقب  احتشادهم فى الميادين متحدين أذناب جماعة الإخوان الإرهابية ومؤكدين أن إرادة الشعب المصرى أقوى من أى تهديد أو تفجير، حيث توافد الثوار الحقيقيون على ميادين القاهرة الكبرى والمحافظات رافضين محاولات الإرهاب الأسود لعرقلة خارطة الطريق.


فيما فرقت قوات الشرطة مسيرات محدودة لأنصار الإرهابية فى شارع مكرم عبيد بمدينة نصر وعين شمس والمعادى والهرم باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع، وسط رقابة جوية صارمة من الطائرات الحربية التى جابت سماء مصر لحماية الشعب من مخططات الخونة.

من جانبها، قدمت القيادة العامة للقوات المسلحة التهنئة لجموع الشعب المصرى العظيم بمناسبة العيد الثالث للثورة مؤكدة أن «روح التحدى التى كانت مصاحبة لها ارتبطت بشكل وثيق بعمق إرادة المصريين، التى تشكلت على مدار تاريخ طويل منذ آلاف السنين، والتى لا يمكن أبدا هزيمتها على أيدى جماعات الإرهاب الأسود والعنف والظلام».


وقالت القيادة العامة إن «رجال جيش مصر لن يبخلوا على أبناء وطنهم بالعرق والدم، من أجل الحفاظ على مكتسبات شعبنا العظيم التى حصل عليها على مدار ثورتين متتاليتين فى أقل من ثلاث سنوات كانت القوات المسلحة شريكا أصيلا فيهما».


وأضافت أن القوات المسلحة لن تسمح لجماعة أو جهة بأن تفسد على المصريين احتفالاتهم مهما كلفها ذلك من جهد أو تضحيات، وتدعوهم إلى الاحتفال فى ميادين مصر بعيد ثورتهم المجيدة، حتى تتحدى إرادة الشعب خفافيش الظلام، ولتصبح حشود المصريين اليوم إعلانا للعالم بعظمتهم وقدرتهم على مواجهة الإرهاب بقوة إرادتهم الحرة.


وفى التحرير، قامت فرقة موسيقات الشرطة بمشاركة جموع الشعب المصرى الاحتفال بالذكرى الثالثة للثورة حيث اعتلت فرقة موسيقات الشرطة المنصة الرئيسية التى تم نصبها صباح أمس السبت بالميدان وشدت بالعديد من الأغانى الوطنية التى ألهبت حماس المحتشدين بميدان التحرير.


وأمام ماسبيرو، تجمع العديد من المواطنين بكورنيش النيل للاحتفال بذكرى الثورة وسط انضمام العشرات من أهالى بولاق أبوالعلا وشبرا، وقام المشاركون فى الاحتفالية برفع الأعلام المصرية وصور للفريق أول عبدالفتاح السيسى، فيما قام آخرون بالعزف على المزمار وسط رقص العديد من المشاركين واندمج مع المسيرة قائدو السيارات الذين قاموا بإطلاق أبواق سياراتهم للتفاعل معها.


فيما حلقت طائرات عسكرية فوق سماء الإسكندرية بالميادين التى تشهد بدء توافد المواطنين للمشاركة فى الاحتفال حيث احتشد المواطنون لتحية الطائرات وترديد الهتافات المؤيدة لخارطة الطريق والداعمة للقوات المسلحة.


وكانت الأحداث الإرهابية التى شهدتها البلاد أمس الأول قد وحدت القوى السياسية التى رفعت شعار مواجهة الإرهاب وتنفيذ أهداف الثورة حيث تراجعت الأحزاب التى قررت عدم النزول للميادين عن موقفها وحشدت الجماهير للنزول تحت شعار «لا للفوضى ولا للإرهاب» .


وسط توقعات بإعلان إجراء الانتخابات «الرئاسية أولاً»، صرح السفير إيهاب بدوى المتحدث الرسمى باسم الرئاسة أن الرئيس عدلى منصور سيلقى كلمة هامة للأمة اليوم.


ولم يعكر صفو الاحتفالات إلا حادث غادر وقع صباح أمس أمام معهد مندوبى الشرطة بمنطقة عين شمس،  أسفر عن وقوع تلفيات بجزء من سور المعهد وأحدث ثقبا فيه بقطر 2 متر فى متر ونصف المتر، علاوة على تلفيات فى السور بشكل عام.


كما شهدت أمس محيط منطقة الأمن المركزى بالسويس مطاردة بالرصاص الحى بين مسلحين وقوات الأمن بعد انفجار قنبلة بالمنطقة، حيث أكد شهود عيان أن بعض العناصر الإرهابية أعتلت مدرسة 24 أكتوبر الابتدائية المطلة على مركز الأمن المركزى وأطلقوا عليه النيران، بينما تشير التحريات إلى أن سيارة مفخخة وراء الانفجار.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»

Facebook twitter rss