صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الإرهابيون قاتلو الضباط.. يتساقطون

11 ديسمبر 2013

كتب : احمد عبد العظيم




أكد المتحدث العسكرى العقيد أحمد على، أن  عناصر خاصة من الجيش الثانى الميدانى تمكنت من  قتل عصام السريع  أحد أخطر العناصر التكفيرية بشمال سيناء وذلك بعدما، تم رصده بمنطقة السوق فى الشيخ زويد.
وقال «على»: إن السريع اشترك فى التخطيط والتنفيذ لهجمات ضد القوات المسلحة والشرطة المدنية، حيث كان يرصد مكافأة تقدر بـ  50 ألف جنيه لمن يقوم بقتل أى ضابط مصرى - 25 ألف جنيه لمن يقوم بقتل أى جندى بشمال سيناء، كما أن شقيقه إبراهيم السريع الذى سبق قتله فى الشيخ زويد، وهو من العناصر الممولة للعناصر التكفيرية .
وفى  سياق آخر قال العقيد: إن القوات المسلحة تنعى ببالغ الحزن والأسى وفاة العميد سرور أحمد سرور، الذى توفى مساء أمس الأول نتيجة تعرض السيارة التى كان يستقلها وعدد من رجال القوات المسلحة، لحادث بعد انفجار الإطارلها الخلفى لها، بوسط سيناء.
وأوضح «على» أنه تم نقل المصابين إلى المستشفيات العسكرية من خلال طائرات إسعاف طبى مجهزة، لتلقى العلاج اللازم، وتتمنى لهم القوات المسلحة الشفاء العاجل.
وأضاف المتحدث العسكرى: «على الرغم من المصاب الأليم الذى لحق بأسر المتوفى والمصابين فى الحادث، إلا أن آلة الكذب الإعلامية، التى تديرها جماعة الإخوان، مازالت تروج الأكاذيب والأباطيل، دون مراعاة لشعور بناء مصر، فى افتقاد واضح للحس الإنسانى والمسئولية الاجتماعية والوطنية، حيث اتجهت المواقع الموالية لتنظيم الإخوان إلى الادعاء بأن القوات المسلحة قامت بتصفية ضباطها الموالين للجماعة، ودبرت لهم الحادث المذكور للتخلص منهم».
وقال على: إن القوات المسلحة تناشد وسائل الإعلام الوطنية ضرورة تحرى الدقة والموضوعية فيما يتم نشره أو إذاعته عن المؤسسة العسكرية، والالتزام بمسئوليتهم تجاه مصر خلال تلك الفترة، التى تحتاج فيها البلاد إلى العمل.
يذكر أن «السريع» لم يكن أول المتطرفين الذين سقطوا على يد القوات المسلحة حيث سقط أمس الأول إبراهيم فريج أبو عطية الشهير بأبو صهيب أحد أخطر القيادات التكفيرية فى سيناء على يد عناصر الجيش الثانى الميدانى.
كما سقط قبل أسبوعين محمد حسين محارب الشهير بــ «أبو منير» مفتى التكفيرين ونجله عبد الرحمن.
فى الوقت الذى وصل فيه عدد ما تم إلقاء القبض عليهم فى إطار حملات القوات المسلحة ضد البؤر الإجرامية بسيناء فى الفترة من خمسة يوليو وحتى نهاية شهر نوفمبر الماضى إلى ما يقرب من 592 عنصراَ إرهابياً وإجرامى منهم حوالى 420 مصرياً والباقين ينتمون لجنسيات أخرى خاصة من التابعين لحركة حماس وتنظيم القاعدة وبعض الجنسيات الإفريقية.
 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

يحيا العدل
مصر محور اهتمام العالم
الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
وزير المالية فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: طرح صكوك دولية لتنويع مصادر تمويل الموازنة

Facebook twitter rss