صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

12 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

ثكنة «رابعة» الإرهابية

30 يوليو 2013



 

 

 

كتب ـ شوقى عصام

فى الظاهر يحاول قيادات جماعة الإخوان المسلمين تصدير صورة معينة للعالم الخارجى وهى أن متظاهرى رابعة سلميون ويتعرضون للقمع من جانب قوات الأمن فى حين أن الحقيقة الواضحة للجميع هى أن هذه المنطقة أصبحت عبارة عن ثكنة عسكرية لها صفات إرهابية بعد أن تحول هذا التجمع البشرى إلى «سلخانة» بها معسكرات للتعذيب لكل من تشك فيه الجماعة حتى لو كان من سكان المنطقة كما حدث مع سيدتين اختطفتا تحت قوة السلاح من جانب منتقبات وتم تعذيبهما لأن ذنبهما هو امتلاكهما لمسكن فى منطقة «رابعة».

معسكرات التعذيب التى خرج منها أكثر من 11 مواطنا عذبوا على أيدى عصابات الإخوان داخل «رابعة» فى ظروف غامضة دون معرفة أسباب اقتيادهم إلى الداخل وتعذيبهم وقتلهم ثم إلقاء جثامينهم فى صناديق القمامة المحيطة بـ«رابعة».

الوضع يتحرك فى منطقة «رابعة» من سيئ إلى أسوأ نظراً لكمية الأسلحة التى يتم ادخالها لتدريب بعض الشباب فى معسكرات لضرب النار واستخذام السلاح فى الوقت الذى أشارت فيه تقريرات أمنية إلى أن عدد المسلحين فى محيط رابعة من الجماعة المحظورة نحو 5 آلاف مسلح فضلا عن 200 قناص فوق أسطح البنايات والأخطر وسط وجود هؤلاء المسلحين هو وجود المحرضين محمد البلتاجى وصفوت حجازى وعصام العريان الذين يحرضون الشباب للهجوم على المنشآت السيادية والعسكرية حتى يكون الرد الطبيعى والقانونى هو مقاومة أى هجوم على الثكنات العسكرية بكل قوة فيسقط القتلى من الشباب ليتاجر البلتاجى وحجازى والعريان بدماء الشباب حتى يظل الموقف معلقا مع طلب العون من الخارج بالتدخل الأجنبى.

فكرة إنشاء الدولة الإخوانية برابعة العدوية تسيطر على قيادات المحظورة بعد أن كشفت جهات أمنية عن خطط وضعتها الجماعة لاقتحام أندية الزهور والطيران وقاعة المؤتمرات والصالات المغطاة فى استاد القاهرة لتكوين فكرة الدولة داخل الدولة ليستطيعوا التفاوض مع الدولة حول عدم ملاحقة القيادات بعد أن سقطت أسهم التعاطف الدولى مع الإخوان.

وفى هذا السياق أكدت وزارة الداخلية أن هناك معلومات باعتزام عدد من أنصار جماعة الإخوان المسلمين المعتصمين بمنطقة رابعة العدوية اقتحام قاعة المؤتمرات بمدينة نصر، وحذرت وزارة الداخلية فى بيان لها أمس من مغبة الاقدام على مثل تلك التصرفات أو أى محاولات للتعدى على منشآت الدولة، وأكدت وزارة الداخلية أن الأجهزة الأمنية ستتصدى بكل القوة والحسم لتلك المحاولات، ولن تسمح بمثل تلك الممارسات التى تعد انتهاكا لسيادة الدولة وتهديدا لمصالح الشعب.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش
روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس
قصة نجاح
اقتصاد مصر قادم
جبروت عاطل.. يحرق وجه طفل انتقامًا من والده بدمياط
بدء تنفيذ توصيات منتدى شباب العالم

Facebook twitter rss