صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

رئيس الاتحاد الأوروبى لـ«الطيب» : لا نخاف على مسيحيى مصر

15 يناير 2013

كتب : صبحي مجاهد




 

 

 

 

 

أكد هيرمان مان نيورى، رئيس الاتحاد الأوروبى أن مخاوف الغرب من وضع الاقليات المسيحية فى بعض الدول العربية لا تنطبق على مصر.

 وقال  «نيورى» خلال لقائه شيخ الأزهر د.أحمد الطيب: «إننا نتفهم المخاوف الغربية من وضع الأقليات المسيحيَّة فى بعض الدول العربية، ولكننى أعتقد أن الوضع مختلف فى مصر، لأن للمسيحيين مكانة كبيرة فى طبيعة الشعب المصرى المعروف بتآلفه ووحدته وقوة نسيجه الوطنى الذى لا يفرق بين مسلم ومسيحى فى مختلف نواحى الحياة».

أضاف: إن الاتحاد الأوروبى يثمن مواقف الأزهر الوطنية فى الحوار الوطنى، ورعايته الدائمة لمبدأ المواطنة، ويتابع حالة الحراك السياسى التى تشهدها مصر.

من جانبه قال الإمام الأكبر: إنه لا رجوع عن مسيرة الحرية والديمقراطية التى يشهدها الوطن، مضيفا: «لكننا نتمنَّى أن تكون تلك الديمقراطية نابعةً من روح وطنية أصيلة تعبر عن آمال وطموحات الشعب المصرى فى تحقيق تنميته ونهضته».

ورحب الطيب بالتعاون بين الأزهر والاتحاد الأوروبى لمقاومة ظاهرة الشعور المتنامى ضد الإسلام والمسلمين فى أوروبا «الإسلاموفوبيا» حتى يعم الأمن والسلام ربوع العالم.

وقال الطيب: إذا أردت أن تعرف الطبيعة الفريدة للشعب المصرى وقوَّة نسيجه الواحد فانظر إلى ثورته التى تكاتف فيها جميع المصريين مسلميهم ومسيحييهم، فكانوا على قلب رجل واحد يُسطِّرون روائع الوحدة الوطنية الراسخة عبر التاريخ والأجيال، وخير شاهد على ذلك ما شاهده العالم كله من صورة مميزة لروح الوحدة الوطنية؛ فوجدنا المسيحيين والمسلمين يُشكِّلون معًا لجانًا شعبية لحراسة بيوتهم وممتلكاتهم وأماكن عبادتهم.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المُجدد
شاروبيم: الدقهلية أول محافظة  فى الاستجابة لشكاوى المواطنين
«ميت بروم» الروسية تقرر إنشاء مصنع درفلة بمصر وتحديث مجمع الصلب
الإصلاح مستمر
الشباب.. ثروة مصر
«فلسفة التأويل».. رحلة «التوحيدى» بين العلم والمعرفة
نسّّونا أحزان إفريقيا

Facebook twitter rss