صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

ليس كافرًا

20 مايو 2018



كتب ـ صبحى مجاهد


قال د.أحمد الطيب شيخ الأزهر إنه من الخطأ الخلط بين الاعتقاد والعمل، بحيث يحكم حكما اعتقاديًا على من ترك العمل، فلا يكفى أن أرى شخصًا لا يصوم ولا يصلى ولا يزكى حتى أحكم عليه بالكفر، بل الجحود والإنكار هو الذى يؤدى إلى الكفر، وما عدا ذلك فإنه يسمى مسلما فاسقا أو عاصيًا وتجرى عليه أحكام المسلمين ويصلى عليه ويدفن بمقابرهم، مضيفًا أن الحكم بالكفر أو عدم الإيمان لا يبيح القتل، فالقتل يكون للمعتدين.
وأوضح  فى تصريحات له أن الإسلامُ كدِينٍ لا يقتصِرُ فقط على بيانِ العَقيدةِ والعباداتِ والأخلاقِ، بل يَهتمُّ اهتمامًا كبيرًا بالتَّشـريعاتِ الَّتى تضبطُ حركةَ الفردِ وسلوكَ المجتمعاتِ؛ لتَوجيهِها أوَّلًا نحوَ الغاياتِ الأخلاقيَّةِ الإنسانيَّةِ العامَّةِ، ثم لمعرفةِ الحقِّ فى الاعتقادِ، وفعلِ الخيرِ فى العملِ ثانيًا. ومَعرِفةُ الحَقِّ وعمَلُ الخيرِ هما رُكنا مفهومِ «السَّعادةِ» الحقيقيَّةِ الَّتى بُعِثَ من أجلِها الأنبياءُ والمرسَلون، ونادى بها الحكماءُ وعقلاءُ الفلاسفةِ مِن قديمِ الزَّمانِ.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
2019عام انطلاق المشروعات العملاقة بـ«الدقهلية»
كاريكاتير أحمد دياب
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر

Facebook twitter rss