صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

اﻟــ »ﺧﺎﻟﺪ« ﻣﺤﻴﻰ اﻟﺪﻳﻦ

7 مايو 2018



ﻛﺘﺐ - أﺣﻤﺪ إﻣﺒﺎﺑﻰ وأﺳﺎﻣﺔ رﻣﻀﺎن وﻋﺒﺪاﻟﻮﻛﻴﻞ أﺑﻮاﻟﻘﺎﺳﻢ وﻣﺤﻤﺪ اﻟﺴﻴﺪ

 

ﻏﻴﺐ اﻟﻤﻮت أﻣﺲ، اﻟﺴﻴﺎﺳﻰ اﻟﻜﺒﻴﺮ ﺧﺎﻟﺪ ﻣﺤﻴﻰ اﻟﺪﻳﻦ، آﺧﺮ أﻋﻀﺎء «، وذﻟﻚ ﺑﻌﺪ ﺻﺮاع ﻣﻊ اﻟﻤﺮض، ﻟﻴﻜﻮن ﺑﻤﻮﺗﻪ ١٩٥٢ﻣﺠﻠﺲ ﻗﻴﺎدة »ﺛــﻮرة ﻓﻘﺪت ﻣﺼﺮ أﺣﺪ رﺟﺎﻻﺗﻬﺎ اﻟﺬﻳﻦ أﻋﻄﻮا اﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ أﺟﻞ رﻓﻌﺔ اﺳﻢ ﻣﺼﺮ واﺳﺘﻘﺮارﻫﺎ. وﻟﺨﺎﻟﺪ ﻣﺤﻴﻰ اﻟﺪﻳﻦ رﺻﻴﺪ ﻛﺒﻴﺮ ﻓﻰ اﻟﺤﻴﺎة اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ، ، وﻫﻮ ﻣﺎ دﻋﺎ ١٩٧٦ﺧﺼﻮﺻﺎ ﺑﻌﺪ أن أﺛﺮاﻫﺎ ﺑﺘﺄﺳﻴﺲ ﺣﺰب اﻟﺘﺠﻤﻊ ﻋﺎم اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺮاﺣﻞ ﺟﻤﺎل ﻋﺒﺪاﻟﻨﺎﺻﺮ ﻟﻮﺻﻒ »ﻣﺤﻴﻰ اﻟﺪﻳﻦ« ﺑـ»اﻟﺼﺎغ اﻷﺣﻤﺮ« ﻓﻰ إﺷﺎرة إﻟﻰ ﺗﻮﺟﻬﺎﺗﻪ اﻟﻴﺴﺎرﻳﺔ. ﺰن واﻷﺳﻰ، ُرﺋﺎﺳﺔ اﻟﺠﻤﻬﻮرﻳﺔ ﺗﻠﻘﺖ ﺧﺒﺮ وﻓﺎة اﻟﺴﻴﺎﺳﻰ اﻟﻜﺒﻴﺮ ﺑﺒﺎﻟﻎ اﻟﺤ وﻧﻌﺖ أﺳﺮﺗﻪ وذوﻳﻪ ﺑﺨﺎﻟﺺ اﻟﺘﻌﺎزى واﻟﻤﻮاﺳﺎة. اﻟﺮﺋﺎﺳﺔ ﻗﺎﻟﺖ ﻓﻰ ﺑﻴﺎﻧﻬﺎ: »ﻟﻘﺪ ﻛﺎن اﻟﻔﻘﻴﺪ ﻋﻠﻰ ﻣﺪار ﻣﺴﻴﺮﺗﻪ اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ  ﻣﻦ رﻣﻮز اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺴﻴﺎﺳﻰ اﻟﻮﻃﻨﻰ، وﻛﺎﻧﺖ ﻟﻪ إﺳﻬﺎﻣﺎت ﻗﻴﻤﺔ ًاﻟﻤﻤﺘﺪة رﻣﺰا ، وﻣﺼﺮ ١٩٥٢ﻋﻠﻰ ﻣﺪار ﺗﺎرﻳﺨﻪ اﻟﺴﻴﺎﺳﻰ، ﻣﻨﺬ ﻣﺸﺎرﻛﺘﻪ ﻓﻰ ﺛﻮرة ﻳﻮﻟﻴﻮ ﺳﺘﺒﻘﻰ ﻣﻤﺘﻨﺔ ﻹﺳﻬﺎﻣﺎﺗﻪ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ وﺳﻴﺮﺗﻪ اﻟﺨﺎﻟﺪة«. وﻧﻌﻰ »ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻨﻮاب« و»اﻟﻤﺠﻠﺲ اﻷﻋﻠﻰ ﻟﻺﻋﻼم« اﻟﻔﻘﻴﺪ، ﻣﺆﻛﺪﻳﻦ أن ﺎ.ًﺣﻴﺎﺗﻪ ﺣﺎﻓﻠﺔ ﺑﺎﻟﻌﻄﺎء ﻟﻤﺼﺮ اﻟﺘﻰ اﻣﺘﺪت ﻷﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺳﺒﻌﻴﻦ ﻋﺎﻣ ﻧﺒﻴﻞ زﻛﻰ، اﻟﻤﺘﺤﺪث ﺑﺎﺳﻢ اﻟﺘﺠﻤﻊ، ﻗﺎل ﻟـ»روزاﻟﻴﻮﺳﻒ«: »إن اﻟﺤﺰب ا ﻣﻦ اﻟﻤﺴﺌﻮﻟﻴﻦ ًا ﻟﺘﺄﺑﻴﻦ ﻣﺆﺳﺴﻪ، ﻳﺪﻋﻮ ﻟﻪ ﻋــﺪدًا ﻛﺒﻴﺮًﺳﻴﻌﻘﺪ ﻣﺆﺗﻤﺮ ا أن اﻟﺠﺜﻤﺎن ﻇﻞ ﻓﻰ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟﻤﻌﺎدى ًواﻟﺸﺨﺼﻴﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ« ﻣــﺆﻛــﺪ اﻟﻌﺴﻜﺮى، ﻟﺤﻴﻦ اﻻﻧﺘﻬﺎء ﻣﻦ اﻟﺘﺠﻬﻴﺰات ﻟﻠﺪﻓﻦ، ﻹﻗﺎﻣﺔ ﺟﻨﺎزة ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﻟﻠﺮاﺣﻞ. وﻣﻦ ﺟﻬﺘﻪ أﻛﺪ ﻋﺒﺪاﻟﻨﺎﺻﺮ ﻗﻨﺪﻳﻞ، أن اﻟﺘﺮﺗﻴﺐ ﻟﻠﺠﻨﺎزة ﺗﻢ ﺑﺎﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻣﻊ رﺋﺎﺳﺔ اﻟﺠﻤﻬﻮرﻳﺔ، ﺑﺎﻋﺘﺒﺎر أن اﻟﻔﻘﻴﺪ رﻣﺰ وزﻋﻴﻢ وﻃﻨﻰ، وﻋﻀﻮ ﻣﺠﻠﺲ ﻗﻴﺎدة اﻟﺜﻮرة، وﺑﺎﻟﺘﺎﻟﻰ ﻓﺎﻟﺘﺮﺗﻴﺒﺎت ﺗﺘﻢ ﻋﻠﻰ أﻋﻠﻰ ﻣﺴﺘﻮى. »ﻗﻨﺪﻳﻞ« أﺿﺎف ﻟـ »روزاﻟﻴﻮﺳﻒ«: »أن اﻟﺤﺰب ﺳﻴﻨﻈﻢ ﻣﺠﻠﺲ ﻋﺰاء ﺑﻤﻘﺮه اﻟﻤﺮﻛﺰى، وﻛﻞ ﻣﻘﺮاﺗﻪ ﺑﺎﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺎت، ﻣﻨﺬ اﻟﺼﺒﺎح وﺣﺘﻰ اﻟﻤﺴﺎء، ﻻﺳﺘﻘﺒﺎل اﻟﻮﻓﻮد اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﻤﺘﻮﻗﻊ ﻣﺠﻴﺌﻬﺎ ﻟﻠﻌﺰاء، ﺑﺠﺎﻧﺐ اﻟﻤﺸﺎرﻛﻴﻦ ﻓﻰ اﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺎت«.

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش
جبروت عاطل.. يحرق وجه طفل انتقامًا من والده بدمياط
الصحة 534 فريقًا طبيًا لمبادرة الـ100 مليون صحة ببنى سويف
كاريكاتير أحمد دياب
قصة نجاح
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس

Facebook twitter rss