صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

فضيحة BBC

28 فبراير 2018



«زبيدة» كتبت النهاية المُذلة لهيئة الإذاعة البريطانية

 

انتهت هيئة الإذاعة البريطانية «بى بى سى» للأبد فى وجدان المصريين الوطنيين ولم تعد تلك الإذاعة التى اعتاد أبناء النيل أن يتلقوا منها أخبارًا موضوعية عما يدور فى المنطقة على مدار الساعة.
سقطت الـ«بى بى سى»، وأظهرت فبركة قصة المصرية «زبيدة» ومزاعم تعذيبها وانتهاك إنسانيتها وأنوثتها فى مصر، كيف أن تلك الإذاعة العريقة تحولت إلى ذراع إعلامية هادمة غير محايدة تتبنى وتوجه ما من شأنه قلب الحقائق وتزييفها والإضرار عن عمد بسمعة مصر فى وقت يبدو أنه اختير بعناية للتشويش على انتخابات الرئاسة المقررة فى الأسبوع الأخير من مارس المقبل.  
لقد تبين للقاصى والدانى أن نية مبيتة لدى هيئة الإذاعة البريطانية، أضحت تضع مصر ومؤسساتها وشعبها هدفًا للتخريب والتدمير، قبل أن يذق ثمار ثرواته التى تأكد تواجدها فى باطن الأرض المصرية والمياه الإقليمية للدولة، فليست المرة الأولى التى تفبرك فيها الـ«بى بى سى» تقريرًا على شاشتها يتهم مؤسسات مصر وأجهزتها بالإخفاء القسرى والتعذيب بحق عناصر تابعة لجماعة الإخوان والتى كذبتها «زبيدة» نفسها بظهورها مع الإعلامى عمرو أديب.
ولنتذكر هنا واقعة الإرهابى عمر الديب الذى ادعت الفضائية البريطانية فى تقرير لها أنه مختفٍ قسريًا وأن الدولة قامت بتصفيته، ليتبين بعدها أنه أحد عناصر داعش الذين ظهروا للعيان صوتًا وصورة بمقطع فيديو للتنظيم الإرهابى!  
مواقف الـ«بى بى سى» استدعت أن تصدر الهيئة العامة للاستعلامات بيانًا ثانيًا تقول فيه: إنه استنادًا على المسئوليات المنوط بها تجاه المراسلين الأجانب المعتمدين لديها فى مصر وصورة مصر فى الإعلام الدولى، والالتزام بالقواعد المهنية الصحفية والإعلامية المتعارف عليها عالميًا، فقد دعا ضياء رشوان رئيس الهيئة جميع المسئولين المصريين ومن يرغب من قطاعات النخبة المصرية، إلى مقاطعة هيئة الاذاعة البريطانية والامتناع عن إجراء مقابلات أو لقاءات إعلامية مع مراسليها ومحرريها، حتى تعتذر رسميًا وتنشر رد الهيئة العامة للاستعلامات على ما ورد فى تقريرها قبل يومين، وتضمن أخطاءً وتجاوزات مهنية ومزاعم بشأن الأوضاع فى مصر.
 وأكدت الاستعلامات أن هذه المقاطعة لا تشمل ولا تمس حق «بى بى سي»  وغيرها من وسائل الإعلام الأجنبية المعتمدة فى مصر فى الحصول على المعلومات والبيانات اللازمة لعملها، فهذا حق أصيل لها، وواجب على الاستعلامات تسهيل حصولها عليه.
وكلف رئيس الهيئة المركز الصحفى للمراسلين الأجانب باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة مع مكتب هيئة الإذاعة البريطانية بالقاهرة لمتابعة تنفيذ هذا القرار طبقا للقواعد المنظمة لعمل هؤلاء المراسلين فى مصر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات

Facebook twitter rss