صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

خبراء: «خالد على» على علاقه سرية بـ«الإرهابية»

12 يونيو 2017



كتب ـ محمود محرم

أثار خالد على المحامى، العديد من التساؤلات حوله بعد نشره بوست على صفحته الشخصية «فيس بوك»، بابتكار أسلوب جديد لمواجهة الاستهدافات الأمنية لشباب الإرهابية والقوى السياسية عبر الموقع السرى للحزب الذى قام بتأسيسه تحت مسمى حزب «العيش والحرية»، ليكون مأوى لجماعة الإخوان المسلمين لتقديم استشارات قانونية لهم للهروب من الملاحقات الأمنية.
وبالرغم من إدعائه الباطل بوجود حرب بينه وبين الإخوان، إلا أن خبراء أكدوا وجود علاقة قوية بينه وبين الجماعة الإرهابية، وذلك بفتح مقر حزبه «العيش والحرية» للتغطية على أهدافه فى تفكيك الأمن القومى المصرى.
وقال محمود  السيد الباحث السياسى: «إن خالد على يتمتع بعلاقة قوية مع جماعة الإخوان الإرهابية منذ فترة ليست بالقصيرة، حيث إنه أهم أصدقاء محمد البلتاجى القيادى السابق بالجماعة، وكان يحضر الكثير من المؤتمرات التى كانت تعقدها الجماعة».
وأشار إلى أن على تربطه علاقة قوية بإيران، وزارها أكثر من مرة، كما أن مركزه الحقوقى يتلقى تمويله منها، مضيفا أنه حدثت بعض الخلافات بينه وبين الإخوان عقب أحداث 30 يونيو، إلا أن ذلك لا يمنع استمرار العلاقة السرية بينهم، مؤكدًا أنه فى حالة ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة سيدعمون خالد على لتحقيق مكاسب ولأنه أحد رجالهم.
وقال طارق أبوالسعد القيادى السابق بجماعة الإخوان الإرهابية: «إن على يدعى بطولة زائفة والجماعة على استعداد لدعم أى شخص لتحقيق مصالحها، مضيفاً أنه يأكل «عيش» على حساب الإخوان، ويتاجر بهم وهم يستغلوه لتحقيق أعلى مكاسب، مشيرًا إلى أن الإخوان لا تترك أحد إلا وتتواصل معه، وكان فى السابق يتواصلون مع أيمن نور، وأصبح الآن «كان محروق» فلم يجدو أمامهم سوى خالد على ليكون ساترًا لهم.
وأضاف أبوالسعد: «إن الجماعة الإرهابية كثيرًا ما تدعى وجود خلافات بينها وبين أى حزب، ونتفاجأ بأنهم على علاقة وطيدة بينهم، وهذا هو نفس السيناريو الذى تعمل عليه الآن».
وكان خالد على قد نشر بوست على صفحته الشخصية «فيس بوك» طالب بها شباب حزبه بالإلتزام بقواعد الأمان الرقمى التى وضعها، بحذف أى مواد محفوظة على الهاتف المحمول تكون على علاقة بالشأن السياسى، وعدم الإدلاء بكلمة السر الخاصة بصفحة «فيس بوك» خلال التحقيق معهم، وإنكار جميع التهم والانتماء لأى حزب سياسى، والإبلاغ فورًا حال القبض عليهم حتى يتسنى له التدخل ويقوم بحذف صفحته الشخصية من فيس بوك.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

15 رسالة من الرئيس للعالم
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
هؤلاء خذلوا «المو»
الاستثمار القومى يوقع اتفاق تسوية 500 مليون جنيه مع التموين
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة
الحكومة تعفى بذور دود القز من الجمارك لدعم صناعة الحرير

Facebook twitter rss