صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

التقشف فى مصلحة الضرائب

26 يناير 2017



كتبت - إسلام عبدالرسول

كشفت مصادر بمصلحة الضرائب عن اجتماعات متواصلة مع جمعية المحاسبين والمراجعين للوصول إلى حل للخسائر التى حققتها الشركات فى قوائمها المالية نتيجة فروق العملة سواء قبل قرار تعويم الجنيه أوبعده.
وذكرت أن هناك جهودا لإنهاء تلك الإشكالية بسرعة من خلال معالجات تخص الأصول ورأس المال وإعادة تقييم أصول الشركة التى لم يمض عليها 5 سنوات، فضلا عن معالجة حسابية لاحتساب رأس المال مما يعدل من صورة القوائم المالية للشركة.
وتستهدف وزارة المالية تحصيل 433مليار جنيه ضرائب خلال العام المالى الحالى
وقالت المصادر إن المعالجة الحسابية اشرفت على الانتهاء وسيتم مراجعتها مع وزارة المالية خاصة ان هيئة الرقابة المالية انتهت من الجزء المحاسبى الخاص بها لاظهار موقف الشركات المقيدة فى البورصة على حقيقته بعد تصفية الخسائر الدولارية أو المقومة بالجنيه المصرى.
وفى سياق ذى صلة قالت مصادر بوزارة المالية إن ازمة فروق العملة قد تؤثر على الموسم الضريبى الا انه يتوقع ان يتم الانتهاء منها خلال شهر فبراير المقبل حتى تتمكن الشركات من اعداد قوائمها المالية واقراراتها الضريبية.
وعن عدم طبع الاقرارات الضريبية للموسم الحالى ووجود مشكلات اكدت المصادر انه تم طبع 2 مليون اقرار فقط من اجمالى 12 مليون اقرار يتم طبعها سنويا نظرا لضغط النفقات فضلا عن ارجاء طبع اقرارات الشركات لحين حسم موقف فروق العملة.
واضافت المصادر ان هناك حلولا محاسبية مقترحة لانهاء تلك الازمة الا ان وزارة المالية ستنتظر ما ستسفر عنه دراسات المحاسبين تجنبا لاى ازمة تؤثر على موسم الضرائب الحالى الذى يتوقع منه ارتفاع كبير فى الحصيلة تعمل على سد عجز الموازنة.
وقالت المصادر: سنرفض اى حلول تأتى فى صالح الشركات وتخفض الضرائب المستحقة عليها تجنبا لزيادة الاعباء المالية على الدولة.
التفاصيل ص6







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الفارس يترجل
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب

Facebook twitter rss