صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

ريتا.. المرأة العراقية التى أصابت قيادات داعش بالرعب

13 سبتمبر 2016



يهودية أصلها من البصرة بالعراق، وعنوانها السكنى مجهول لكثيرين بأمريكا، هى أول من يتصل بها الثلاثى المرعب FBI ومعه CIA وجهاز الأمن بالبيت الأبيض، ليخبروها أن عملية إرهابية حدثت قبل دقائق فى مكان ما.
 عندها تترك الأمريكية «ريتا كاتز» كل شيء، وتجلس أمام كمبيوتر فى غرفة مقفلة، لتتسلل إلى ما يصعب على سواها الوصول إليه فى أرجاء «الدولة الداعشية» بسوريا والعراق.
إنها أكثر ما يخشاه قيادات «داعش»، مع أنها بعيدة آلاف الكيلومترات، ريتا  الملمة بأربع لغات، بحسب تقارير اعلامية امريكية، تستطيع بسهولة اختراق التنظيم الارهابى.
ريتا أعلنت مؤخرًا عن إصدار التنظيم لمجلة «رومية» بخمس لغات، قبل أن يعلن هو نفسه، أو غيره من وسائل الإعلام العالمية، عن صدورها ومحتوياتها.
ريتا تدخل إلى بيوت ومعسكرات ومقرات «الدواعش»، إلى معظم ما ينوون الإعلان عنه.. وهو ما اصاب قيادات التنظيم بالرعب .
ريتا التى ولدت فى 1963 بالبصرة وترعرعت فيها، أسست فى 2002 وكالة تجسس ، تسترق السمع والبصر على متطرفين، وفى موقعها يجد المشتركون ما «تصطاده» من إرهابيات، وأهمه شرائط فيديو تعلن أنها تسلمتها وستبثها بعد دقائق قليلة من هجوم انتحارى، أو من بيان ألقاه إرهابى شهير، وحصلت عليه، وبدقائق تفى بوعدها، ويظهر فى «سايت» قبل أن ينشره التنظيم نفسه بمواقعه الخاصة.
ريتا، ملمة جدا بالعربية، طبقاً للوارد فى مواقع إعلامية متنوعة، وأهمها تحقيق موسع عنها وعن موقعها، نشرته مجلة The New Yorker الأمريكية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
«العربى للنفط والمناجم» تعقد اجتماعها العام فى القاهرة
كاريكاتير أحمد دياب
التقمص كممارسة فنية لتخليص الذات
الصحة 534 فريقًا طبيًا لمبادرة الـ100 مليون صحة ببنى سويف
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس
الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش

Facebook twitter rss