صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الرئيس يدعو البرلمان 10 يناير

1 يناير 2016



كتب - أحمد إمبابى

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى أمس قرارين جمهوريين، يتضمن الأول تعيين 28 عضوا بمجلس النواب، بينما تضمن الثانى دعوة مجلس النواب للانعقاد فى تمام الساعة التاسعة صباح يوم الأحد الموافق العاشر من يناير 2016.
القرار الجمهورى الأول رقم 560 لسنة 2015 تضمن تعيين 28 عضوا بمجلس النواب، ويتضمن 14 سيدة من بينهن نسبة مرتفعة من الأقباط، وجاء النواب الجدد كالتالى كارولين أمازيس مدير الموارد البشرية بشركة بيجو مصر، ورانيا علوانى طبيبة نساء وتوليد ومدير أكاديمية علوانى للسباحة، وماريان عازر معاون وزير الاتصالات للمبادرات الاستراتيجية، وماجدة بكرى مدرس مساعد بأكاديمية السادات للعلوم الإدارية، ودعاء الصاوى مدرس بقسم القانون العام بكلية الحقوق جامعة القاهرة، وجهاد عامر مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة والخارجية، وهالة سلطان أبو على أستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية وأمين المجلس القومى للطفولة والأمومة، وشرين فراج أستاذ مساعد هندسة بالأكاديمية الحديثة لتكنولوجيا المعلومات، ورشا إسماعيل رئيس قسم اللغة الإسبانية وآدابها بجامعة القاهرة.
تضمن القرار أيضا تعيين جليلة عثمان كبير أخصائية باتحاد الإذاعة والتلفزيون، ومهجة غالب أستاذ متفرغ بقسم التفسير بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، وأنيسة حسونة المدير التنفيذى لمؤسسة مجدى يعقوب، وبسند أحمد فهمى رئيس شركة المشروة للاستشارات المالية والمصرفية.
وجاء من بين المعينين فى مجلس النواب، لميس جابر كاتبة سياسية وأديبة، والشيخ أسامة الأزهرى مستشار رئيس الجمهورية، وخالد حنفى محام بالاستئناف العالى ومجلس الدولة، وكريم درويش عضو المجلس القومى للشئون الخارجية، وأشرف محيى الدين مستشار صندوق النقد للاصلاحات الضريبية، وجمال شيحة أستاذ الكبد بجامعة المنصورة، وعمرو صدقى رئيس شركة ترافل انترناشيونال، وحسين عيسى رئيس جامعة عين شمس، والسيد عبدالعال رئيس حزب التجمع، والسيد فليفل أستاذ بمعهد الدراسات الأفريقية بجامعة القاهرة، وحسن محمد بسيونى رئيس لجنة التشريعات الاقتصادية باللجنة العليا للاصلاح التشريعى، ويوسف القعيد صحفى بمؤسسة دار الهلال، وسرى صيام رئيس محكمة النقض، وبهاء الدين أبو شقة نائب رئيس حزب الوفد. وأكدت مصادر أن اختيار المعينين جاء بناء على معايير  واعتبارات متعددة، وعكفت مؤسسة الرئاسة على دراستها ومراجعة السير الذاتية لها بما يحقق الدفع بأكبر عدد ممكن من الوجوه الشابة المؤهلة للعمل السياسى فضلا عن جانب الخبرة التى يحتاجها البرلمان فى بعض التخصصات المطلوبة سواء الدستورية أو القانونية أو الاقتصادية والثقافية والشئون الأفريقية والدينية والمجتمعية والسياحية وبعض التيارات السياسية المنتمية للأحزاب.
وأكدت المصادر أنه تم اختيار 14 سيدة التزاما بما جاء فى الدستور، ونسبة تمثيل الأقباط تصل إلى 10 من النواب، ومتوسط الأعمار العام يصل إلى 55 عاما.
يأتى ذلك فيما بدأ مستشفى دار الشفاء التابعه للأمانة العامة للمراكز الطبية المتخصصة بوزارة الصحة والسكان استقبال النواب المعينين لتوقيع الكشف الطبى عليهم تمهيدا لقبول عضويتهم حيث يجرى الكشف الطبى ضمانا لسلامة من يمثلون المصريين فى البرلمان.
وقال مصدر مسئول بوزارة الصحة إن الأمراض التى تمنع المرشحين لمجلس النواب من الوصول إلى القبة ثبوت تعاطيه للمخدرات أو إصابته بأمراض نفسية وعصبية مثل الجنون والصرع وانفصام فى الشخصية، أو إعاقة تمنعه عن الحركة والتواصل الجماهيرى مع المواطنين أو إصابته بأزمات قلبية حادة أو معاناته من الأورام السرطانية الخبيثة.
وفى سياق ذى صلة أعلن اللواء سامح سيف اليزل رئيس ائتلاف « دعم مصر» أن المستشار على عبدالعال هو مرشح الائتلاف لرئاسة مجلس النواب، مؤكدا أنه ليس هناك اتجاه داخل الائتلاف لاختيار أحد الأسماء من بين المعينين لرئاسة المجلس.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
«المصــرييـن أهُــمّ»

Facebook twitter rss